الأربعاء  18  أكتوبر  2017
  • من نحن
  • راسلنا
  • اعلن معنا
  • ادعمنا
  • منظمة العفو الدولية : ينبغي على الأردن القبض على عمر البشير وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية

    March 30, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    قالت منظمة العفو الدولية أمس بمناسبة وصول الرئيس السوداني إلى عمان للمشاركة في قمة الجامعة العربية، إنه يجب على الأردن القبض فوراً على عمر البشير وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية ليواجه تهماً بارتكاب جريمة الإبادة الجماعية وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

    وقالت لين معلوف، رئيسة مكتب بيروت الإقليمي ومديرة البحوث، إن ( الأردن ملزم، بصفته دولة موقعة على نظام روما الأساسي الذي أنشئت بموجبه ‘المحكمة الجنائية الدولية’، بالقبض على عمر البشير وتسليمه إلى المحكمة).

    واضافت (ومن شأن عدم القيام بذلك أن يشكل خرقاً فاضحاً للمعاهدة وخذلاناً لمئات الآلاف من ضحايا الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في دارفور. ويتعين على المجتمع الدولي أن لا يسمح لهذا بأن يحدث).

    وكانت المحكمة، التي تتخذ من لاهاي مقراً لها، أصدرت مذكرتي قبض بحق عمر البشير، استناداً إلى وجود أساس معقول للاعتقاد بأنه قد ارتكب جريمة الإبادة الجماعية ضد قبائل “الفور” و”المساليت” و”الزغاوة” ، إلى جانب جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية، بما في ذلك القتل العمد والتصفية الجسدية والاغتصاب.

    وبناء عليه، فقد بعثت منظمة العفو الدولية برسالة إلى وزير خارجية الأردن، في ينايرالماضي ، لتذكير الحكومة الأردنية رسمياً بواجبها المطلق بالقبض على عمر البشير.

    د.نافع .. ما وراء الدموع!

    March 30, 2017 · لا يوجد تعليق  

    محمد وداعة

    ليست المرة الأولى التي يشاهد فيها د. نافع وهو يذرف الدموع، لا شك أن مقربين من الرجل تملكتهم الدهشة، والبعيدون منه في حيرة و صدمة مما آل اليه حال الرجل القوى الى قبل بضع سنوات، وفي قول بعضهم إنهم حزانى لما يعتري د. نافع من مشاعر وإحاسيس أطلق لها العنان، وقصد أن يرسل رسالة من خلال الدموع الى من يهمه الأمر، دليلهم أن الرجل كان متاحاً له اخفاء مشاعره، مثل ما يفعل الطيب مصطفى الذي اعترف مرات عديدة أنه يبكى سراً، محللون يرون في دموع الرجل حالة إنسانية (نادرة) انتابته أثناء جلسة مؤتمر الشعبي، سالت دموع الرجل غزيرة، والكل يذكر دموع الرجل خلال مؤتمر الحركة الإسلامية الأخير، حين سارعت دكتورة سعاد الفاتح ومسحت الدموع براحة يدها من وجهه ،

    من ناحية إنسانية، ومن دون شك لا أحد غير الدكتور نافع يستطيع تفسير أسباب هذه الدموع، لأن المناسبة نفسها تعج بإحاسيس ربما اختلجت لها النفوس، والحقيقة أن العواطف والدموع كانت أهم القرارات غير الرسمية التي اتخذها الحضور، ولكن يلاحظ أن رجال الصف الأول في الشعبي لم يظهروا تأثراً مثلما فعل ضيفهم الدكتور نافع، لاسيما وأن الحاضرين كثر من قيادات الصف الأول في المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية، لم يذرفوا دموعهم بمثل ما ذرفها د. نافع، و عليه فهي ليست دموع عابرة ولا يمكن اعتبار أن سببها هو فقدان المنصب ،

    شخصياً لم أر أو أسمع كيف استقبل أهل الشعبي د. نافع.. المهم إن كانت الدموع دليل ضعف فقد بدا الرجل ضعيفاً، وإن كانت اختلاط للمشاعر فربما أوجزت ولخصت الحالة، كان منظراً فريداً و مؤثراً حقآ،ً فأشد أهل الإنقاذ غلظة وقسوة، فإذا به رقيقاً (كأنه ولي حميم) تترقرق دموعه ولا يستطيع إيقافها ولو أراد، اختلف المهتمين بالصحة النفسية في تفسير دموع الرجال، أغلبهم ذهب الى أنها حالة إنسانية مغالبة، والبعض اعتبرها مظهراً للضعف، ومنهم من يعتقد أنها تعبير عن اختلاط المشاعر، الحالة ليست مرادفاً للحزن فقط، في الفرح أحياناً تذرف الدموع وفي لحظات الندم واليأس في الدنيا، وحتى من رحمة الله، ليس من شك أن الدكتور نافع ذرف الدمع (السخين) وهو جالس لاحولة له ولا قوة، يستمع الى من ينعي دوره وتاريخه، فهو ضيف على من انقلب عليهم، وهم يقررون المشاركة في سلطة فارقوها كرهاً أو طوعاً قبل اثنين وعشرين عاماً، السنوسي وعلي الحاج كانا من أعضاء المكتب الخاص الذي اتخذ قرار الانقلاب في العام 1989م، كانوا قيادات أعلى للدكتور نافع، طاردتهم حكومة د. نافع، التي ترقى فيها نافع حتى أصبح الرجل الثاني أو الثالث، مع حفظ مكانة شيخ علي، التي تعلو وتنخفض بمعايير الثقة مع الرجل الأول، وكل حسب كسبه في إيغال الصدور، وكشف المستور، وعظائم الأمور، صورة سريالية تصلح أن تكون فلماً من أفلام السينما الهندية، البطل لابد أن يأتي بفعل خارق يعيد التوازن للمشهد، ولعل العبرة خنقته وهو يرى حاله فيما يرى من حال الشعبي، إن كانت لله فقد حان قطافها وإن كانت لدنيا قد عملنا، فقد انتصر الصبر على التي حان قطافها، وبعد أن (نضجت فلا الطير البغاث يأكلها)، وقطعاً هو يقارن بين وقت كان فيه يأمر فيطاع، وبين جلوسه من غير احتفاء ،

    ما أن جاء اتفاق نافع – عقار حتى بدأت أسهم الرجل في التراجع.. والقصة معروفة، وتلت ذلك شعارات التجديد والتغيير فكاد كعب الرجل يعلو لولا مفاجأة خطبة التجديد، بجرد بسيط فإن ما يبكي نافع كثيراً، وربما عرف الندم طريقاً الى قلبه ،

    كان أكثر احتراماً لو أن الرجل قدم اعتذاراً لما يبكيه، وربما اعترافاً بأي خطأ ارتكبه، في حق الشعبي أو المعارضة التي كان يطلب منها (أن تلحس كوعها)، أو حتى لنفر من أهل الوطني، لعل هذا أفضل من البكاء، وإن كان البكاء (بيحرروه) أهله، فما أعادت كثرة البكاء ميتاً، أخيراً الحمد لله الذي جعل أهل الوطني يبكون ويندمون أو هكذا هو حالهم، اللهم أهدنا وإياهم سواء السبيل،،

    الجريدة

     

    مزارعو القضارف (أزمات فوق بعض)..!

    March 30, 2017 · لا يوجد تعليق  

    عثمان شبونة

    * تكاد هذه الرسالة أن تكون (بانوراما) للزراعة ولحال المزارعين في ولاية القضارف ما بين عسر وآخر وما بين المتاح والمأمول.. كاتب الرسالة الزميل الصحفي عبدالماجد محمد السيد (مدير إذاعة القضارف سابقاً) وأحد مثقفي الولاية.. ظل الرجل مهموماً بمختلف القضايا داخل ولايته المشابهة لغيرها من أقاليم السودان في النكسات والوكسات.. فمعاً نقرأ ما جاد به قلمه المخلص.

    النص:

    * ظل مزارعو الزراعة المطرية الآلية ومزارعو القضارف علي وجه الخصوص ولسنوات خلت يدورون في دائرة إعسار الندرة وإعسار الوفرة، فهم معسرون في حالة وفرة الإنتاج لضعف الطلب ومعسرون في حالة قلة الإنتاج والقاسم المشترك بين الإعسارين ارتفاع كلفة الانتاج وثبات السعر وأشياء أخرى نسوقها معنا في هذا السياق الذي نسلط من خلاله الضوء علي أزمة مزارعي القضارف ووقوفهم على حافة الإنهيار والخروج من دائرة الإنتاج.

    (2)

    * منذ العام 2012 حددت الجهات المختصة مبلغ 500 جنيهاً سعراً لأردب الذرة (الأردب يساوي جوالين) ويمر العام تلو العام والسعر لايراوح مكانه، تزداد مدخلات الإنتاج في كل عام والسعر كما هو، بل حتى زيادة المحروقات الأخيرة لم تشفع لمزارعي الزراعة الآلية في أن تتدخل الجهات المعنية لإعادة قراءة الأسعار ومقارنة كلفة الانتاج بسعر “السَّلم” أو سمِّه سعر التركيز كما اصطلحت الدولة علي تسميته. أما المحصول الرديف للذرة وهو السمسم؛ كان من المتوقع أن يجد عناية واهتمام.. فوجئ المزارعون بأن الجهات المعنية بتحديد سعر السلم قامت بتخفيض سعره إلى (350) جنيهاً بدلاً عن (600) في وقت كان المزارعون يتوقعون ارتفاع سعره باعتباره محصولاً نقدياً مهماً؛ وأن الدولة ستركز على إنتاجه انعاشاً للصادر.

    (3)

    * رغم الجولات المكوكية التي قامت بها القيادات التقليدية للمزارعين في ظل غياب اتحادهم المحلول لمحاولة اقناع المسؤولين بأن السعر المطروح لايساوي التكلفة ويعرِّض المزارع لخسائر كبيرة؛ إلاّ أن كل الجهات أصرت على ما أقرّته (المكاتب المكيفة) من أسعار لا تقترب من الواقع، ولم تجد محاولاتهم نفعاً رغم التعاطف والتطمينات التي يعودون بها لرفاقهم حتى فوجئوا بزيادة سعر تركيز القمح وبقاء حالهم على ماهو عليه؛ في رسالة واضحة تقول فحواها إن الذرة ليس محل اهتمام الدولة؛ رغم أن الواقع الذي سنسرده أدناه يناقض هذه الرسالة أو الفرضية..!

    (4)

    * الموقف الذي يقفه المزارعون اليوم وهم يتجرعون خسارة موسم ناجح كأنما تريده الدولة وتمهد السبل لحدوثه؛ وهي تعمل على تسهيل تمويل الذرة وتعلم تماماً أنه لم يعد محط اهتمام أهل السودان في ظل (المتغير الثقافي)! هذا المتغيِّر أبعد الذرة عن المائدة السودانية مما يعني ضعف الطلب عليه كغذاء رئيس لأهل السودان.. ويقول كثير من المزارعين أنهم يواجهون صعوبة في تمويلهم لزراعة محاصيل ذات عائد مجزي وسريع كالسمسم وزهرة الشمس بينما يتم تمويلهم بسهولة لزراعة محصول الذرة، وبعضهم أعرب عن دهشته من مسلك الدولة التي لم تفتح أبواباً لصادر الذرة ولا تعمل على فتح آفاق لإعادة تصنيعه وتعلم أنه أصبح عقبة أمام المزارعين وبعد كل هذا تعمل علي تسهيل أمر تمويله وتتكبد عناء تخزينه بالطرق التقليدية التي شهدها العام السابق والحالي حيث تم طمر أكثر من 800 مليون جوال من الذرة (أي أدخلوها المطامير) عبر ما يعرف بالمخزون الاستراتيجي وكان الأجدى بالدولة لو كانت تريد حقاً إخراج المزارع من دائرته المفرغة أن تعمل على تشجيع زراعة محاصيل ذات جدوى اقتصادية؛ وتعمل على تسهيل تمويلها لينصرف المزارع الى زراعتها والخروج تدريجياً من حلقة الذرة المفرغة.. ويرى بعض المزارعين أن الشروط التي وضعها البنك الزراعي من أجل التمويل؛ من سداد لقيمة التأمين الزراعي وغيرها؛ تعتبر شروطاً تعجيزية في ظل الظروف التي يعيشها المزارع.

    (5)

    * واحدة من العقبات الكؤود التي وضعتها الدولة أمامها هي جهاز المخزون الاستراتيجي الذي أصبح (حيطة مايلة) للمزارع الذي يعلم أنه ينتج بسعر أعلى مما يحدده الجهاز ومع ذلك ينتظره ليفك ضائقة يعلم تكرارها كل عام.. والدولة بهذه السياسة جعلت من المزارع منتجاً لها وليس للسوق الذي كان حرياً بالدولة أن تفتح آفاقه؛ وتروج لمحاصيلها المرغوبة عالمياً وتعمل على إعادة المنتج الزراعي بالصورة المطلوبة عالمياً؛ لا أن تعتمد أسلوب التخدير السنوي للمزارعين الذين باتوا في كل عام ينتظرون دخول هذا الجهاز ليعمل علي تركيز الأسعار في السوق المحلي؛ فيدخل متأخراً ويخرج مبكراً ليترك المزارع عاضاً على إبهامه ندماً.. غير أن هذا العام شهد بدعة جديدة؛ وهي سداد المزارع لديونه لدى البنوك بنسبة لا تقل عن 70% مما أثار حفيظة المزارعين وتهكمهم وهم المثقلون بالديون والمنتظرون لهذا الجهاز أن يعمل علي سداد بعض دينهم؛ لا أن يرغمهم على سداد الديون.

    (6)

    * ينادي المختصون الزراعيون ــ كلما سنحت الفرصة ــ بزيادة الانتاجية عبر الحزم التقنية المختلفة.. والواقع يقول إن كل مزارع بالقضارف وغيرها من مناطق الزراعة المطرية الآلية قد اقتنع بجدوى التقانة في زيادة الإنتاجية وتقليل النفقات.. لكن لأي محصول تستخدم التقانة؟ سؤال كهذا يجيبك عليه أصغر مزارع بقوله: إذا كان استخدام التقانات لزراعة الذرة فأين هي منافذ التسويق..! فمعضلة الذرة ليست معضلة إنتاج بقدر ما هي معضلة طلب وسوق مفتوح ومضمون يعمل المنتج من أجله، فضلاً عن صعوبة الحصول علي الآليات الخاصة بالتقانة وخلو المنطقة من شركات بيع الخدمة التي يمكن أن تيسِّر علي المزارع الدخول للموسم بأقل تكلفة؛ في وقت تحصر الشركات الزراعية الموجودة نفسها في بيع المبيدات أو عرض الآليات الضخمة التي يرغب المزارع في اقتنائها ولا يجد سبيلاً اليها حتى عبر البنوك؛ التي كان من المنتظر ان تقدم تسهيلات كبيرة في اتجاه امتلاك المزارعين لآليات حديثة بشروط ميسرة وفترات سماح وتسديد معقولة.

    (7)

    * يظل الحديث أعلاه حديثاً للاستهلاك مالم تشهد الزراعة الآلية ثورة حقيقية في الاستفادة من التقانات بعد تسهيل الحصول عليها؛ واعادة قراءة خارطة الانتاج الزراعي بالقضارف حسب مناخ كل منطقة؛ وربط التمويل بهذه الخارطة التي تحدد أي المحاصيل أكثر نجاحاً في المنطقة المعنية؛ والتركيز على المحاصيل المرغوبة عالمياً.. إن القراءات الصحيحة من شأنها أن تعالج أزمة الزراعة بالقضارف من خلال التشخيص السليم الذي يقودنا للدواء الناجع بالتركيز على زراعة محاصيل بعينها في كل منطقة؛ الأمر الذي يعمل على خفض المساحات المزروعة بالذرة؛ وبالتالي تركيز سعره دون الحاجة الى تدخل الدولة؛ فسيكون الإنتاج في حدود الطلب داخلياً كان أو خارجياً، وهذه الرؤية يمكن أن تعضَّد بسياسة تمويلية تشترِط تمويل محصول بعينه في منطقة بعينها.. وهناك محاصيل محددة أثبتت نجاحا منقطع النظير في كل المواسم رغم تفاوت معدلات الأمطار.

    (8)

    * مما لا شك فيه أن ارتباط المزارع بأرضه ارتباط وجداني قبل أن يكون ارتباطاً اقتصادياً.. ولتعزيز القيمة الاقتصادية لدى المزارع لابد من تشجيعه وإشراكه في وضع السياسات الزراعية المختلفة؛ باعتباره المكتوي بالجمرة والعارف بخفايا مهنته بحكم الخبرة والممارسة، وأن لا يوكل أمر تخطيط السياسات الزراعية (للأفندية) وأصحاب النظريات التي تجافي واقعاً يكابده المزارع.. كما لابد للدولة أن تعمل على تشجيع الاستثمار في مجالات الصناعات التحويلية لتعظيم القيمة المضافة للمنتج الزراعي والعمل علي توطين صناعة الأعلاف والنشا؛ خاصة وأن الذرة معروف بقيمته الغذائية العالية.. وعلى ولاية القضارف خاصة إعادة البصر كرتين في سياساتها الاستثمارية وقوانينها ولوائحها الطاردة.

    * ولأهل الشأن أقول: المزارعون بالقضارف مر عليهم عامان (عجيفان) غاب فيهما الكلأ وجف الضرع وكسدت السوق وفتحت السجون أبوابها، ولايزالون على أعناقهم أغلال العسرة وغلبة الدين وقهر الرجال؛ فانظروا لهم نظرة تساويهم بأصحاب (القمح) حتى لا تصبح جنانهم كالصريم.

    عبدالماجد محمد السيد ــ القضارف

    (الجريدة الالكترونية).

    انفجار بمنزل رئيس دائرة المحكمة العليا بمدنى

    March 29, 2017 · 1 تعليق  

    (حريات)

    حدث انفجار بمنزل رئيس دائرة المحكمة العليا بالولايات الوسطى والقضارف بمدينة ودمدنى أمس 28 مارس .

    وأورد اعلام القضائية فى بيان (تعرض منزل رئيس دائرة المحكمة العليا بالولايات الوسطى والقضارف بمدينة ود مدني لحادث إنفجار سخان مياه داخلي في الحمام نتيجة لخطأ فني في التركيب والضبط ممانجم عنه حدوث تلف وأضرار بالغرف دون خسائر في الأرواح بحمد الله ولطفه.  وقد نقل رئيس الدائرة مولانا / أزهري مبارك الفاضل وأسرته إلى مستشفى الإصابات بود مدني والتي غادروها بعد تلقي العلاج من الإصابات الطفيفة التي تعرضوا لها جراء الحادث).

    ومع التعطاف مع القاضى وأسرته الا ان عزو الحادث الى (انفجار سخان مياه) ، رغم الاضرار الكبيرة التى تعكسها الصور ، أثار شكوكا بمواقع التواصل الاجتماعى .

    وعلق احد الاسلاميين بالفيسبوك (اسئلة إمتحان الشهادة. سؤال مادة العدالة والقضاء. المعطيات: 1- البيت جدييييد 2- إنفجرت كفتيرة فانهار السقف.السؤال: المقاول منو؟).

    الحكم بالمؤبد لثالث مرة على كارلوس في قضية اعتداء بباريس

    March 29, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (اف ب – حريات)

    وافقت محكمة الجنايات الخاصة في باريس على توصيات المدعي العام الذي طالب بالحكم بعقوبة المؤبد على كارلوس (67 عاما)، وهي أقصى عقوبة في القانون الفرنسي، في قضية الاعتداء على متجر “دراغستور بوبليسيس”، وقد سبق أن حكم عليه مرتين بالسجن المؤبد، وهو مسجون في فرنسا منذ 1994.

    وشهدت جلسات المحاكمة جدلا بين الدفاع والادعاء. فقد كان المدعي ريمي كروسون دو كورمييه قد طلب الاثنين بالحكم على كارلوس بعدما خلص إلى أن “جميع الأدلة التي جمعت في إطار هذا التحقيق تشير إليه”.

    بينما من جهتها كانت هيئة الدفاع عن كارلوس قد طلبت تبرئته لأن لا أدلة في الملف تسمح بتأكيد مسؤولية المتهم على حادث الاعتداء.

    وبين الشهود الذين فقدوا ذاكرتهم والضحايا المتوفين والخبراء الذين تم استبدالهم، كشفت المحاكمة مدى صعوبة النظر في قضية بعد مرور 43 عاما على وقائعها.

    ورأت محكمة الجنايات أن التقادم المحدد بعشر سنوات بعد وقوع الاعتداء، قطع في هذه القضية بسبب أعمال إجرائية مرتبطة بملفات أخرى لكارلوس، بينما تندرج الوقائع في إطار “الإصرار على المشاركة في الإرهاب”.

    ويمضي كارلوس حكمين بالسجن المؤبد لقتله شرطيين في 1975 في باريس وبأربعة اعتداءات بالمتفجرات أسفرت عن سقوط 11 قتيلا وحوالى 150 جريحا في 1982 و1983 في باريس ومرسيليا وفي قطارين.

    وقال المدعي العام”يتهموننا بالتنكيل به قضائيا وبإهمال الحق في النسيان. لكن باسم الحقيقة وتكريما للضحايا (…) المقاضاة واجبة حتى بعد هذه الفترة الطويلة”، رافضا اتهامات الدفاع بأن المحاكمة سياسية.

    يشكل الاعتداء على متجر “دراغستور بوبليسيس” العملية الأقدم التي يحاكم عليها كارلوس أمام القضاء الفرنسي، والأخيرة التي سيحاكم بسببها في هذا البلد حيث يمثل أمام المحكمة منذ 13 مارس.

    وتشير (حريات) الى ان كارلوس اعتقل بالخرطوم بعد صفقة بين جهاز الأمن السودانى والمخابرات الفرنسية .

    وكان دخل السودان بجواز سفر أردني ، وظل يقيم بالخرطوم باسم عبد الله بركات .

    وأكد كارلوس فى مقابلة صحفية ان جهات رسمية سودانية رتبت دخوله البلاد ، (السلطات السودانية كانت على علم بمجيئي. وحتى وزير الخارجية السوداني الذي سافر معي على الرحلة ذاتها كان على علم بالأمر.).

    وتم تخديره من قبل جهاز الأمن السودانى وكبل بالحديد وسلم لجهاز المخابرات الفرنسية 14 اغسطس 1994 وتم نقله من الخرطوم إلى باريس علي متن طائرة خاصة.

    وقال وزير الداخلية الفرنسي للصحافة حين القى القبض على كارولس مقابل خمسين مليون دولار للحكومة السودانية ، (نحن لا نترك من يهدر الدم الفرنسي).

     

    المؤتمر السوداني يعلن عن اطلاق حملة الأرض لنا

    March 29, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    أعلن حزب المؤتمر السوداني عن إطلاقه لحملةٍ شعبية  تعني بقضايا الأرض على مستوى ولاية الخرطوم .

     واورد الحزب فى بيان أمس 28 مارس ان الحملة تهدف إلى رفع الوعي بقضايا الأرض والوقوف ضد المصادرات وعمليات النزع التي تتعرض لها الميادين والساحات العامة في مدن الولاية، بالاضافة إلى مناصرة المتضررين من الإجراءات الحكومية التي قضت بالاستيلاء على الأراضي والحيازات الأهلية .

     وأضاف الحزب أن الحملة ستشمل العديد من الفعاليات التوعوية عبر أنشطةٍ إعلامية وميدانية وتشكيل حلقة من التحالفات الواسعة في مواجهة هذه التعديات.

    وقال نورالدين صلاح الدين رئيس الحزب في ولاية الخرطوم ان حكومة الولاية تستغل القوانين في غير ما يحقق المصلحة العامة لتحقيق مكاسب لمجموعاتٍ بعينها من المتنفذين ولحل ضوائقها الاقتصادية عبر البيع والتلاعب بهذه المساحات وخلق أوضاع بالقوة الجبرية تحت مظلة القانون، لتفقد الولاية بعض الحدائق العامة ومن أشهرها حديقة الحيوان التي تم تحويلها لفندق وميدان حي المعمورة الذي تم تحويل غرضه لمدارس خاصة وميدان الصحراء بالصحافة على سبيل المثال لا الحصر.

    وأضاف ان هذه الظاهرة إن لم تجد الحسم والردع فإنها ستؤدي إلى خنق العاصمة، (خصوصاً في ظل الأزمة الاقتصادية التي يعيشها النظام وفي ظل حالة الفساد التي تستشري في أوصاله والكم المهول من الصرف البذخي على أجهزته الأمنية وعلى أجهزة الحكومتين الإتحادية والولائية المترهلة، ودوننا التصريحات الشهيرة لوالي النظام على ولاية الخرطوم عبدالرحيم حسين والتي قال فيها أنه وجد جميع الأراضي المملوكة لحكومة ولاية الخرطوم قد تم بيعها، ولذلك فلن يكون مستبعداً بل من المتوقع أن تلجأ الحكومة إلى نزع الميادين والمساحات العامة وإعادة تخصيصها في ظل انعدام حالة الشفافية في التعاطي مع الشأن العام وفي ظلٍ نظامٍ فاشل وموغلٍ في الفساد والذي عودنا على أن مصالح المواطن لا تأتي في مقدمة أولياته، هذا في حال أنها أتت).

    وأكد رئيس الحزب في الولاية بأن الحملة ستنهض على عدة مسارات، منها المسار القانوني والسياسي بالدعوة والضغط إلى تشكيل مفوضية الأراضي المنصوص عليها في دستور جمهورية السودان الإنتقالي لسنة 2005م باعتبارها المفوضية الوحيدة التي لم تر النور من بين المفوضيات التي نص عليها الدستور، بالإضافة إلى تعديل نص المادة 4 من قانون ملكية الأراضي غير المسجلة لسنة 1970م بإضافة عبارة ( وتعتبر المساحات والميادين العامة داخل الأحياء كما لو كانت سُجلت بأسماء الأحياء التي تقع بداخلها وأن أحكام قانون تسوية الأراضي لسنة 1925م قد روعيت بشأنها).

    وأضاف بأن الهدف من الحملة تشجيع المواطنين بالسعي لتسجيل المساحات والميادين العامة في أسماء الأحياء التي تقع فيها وتنبيههم إلى أن الميدان الذي في حيهم ربما يكون هو الهدف القادم للجشع والفساد الحكومي، وان (هذه دعوةٌ منا لكل مواطني حي أن ينتظموا في حيهم وأن يقوموا بحصر المساحات والميادين العامة، وأن يشكلوا لجاناً تقوم بمهام التأكد من كونها مسجلةً باسم الحي أو باسم حكومة جمهورية السودان، وأن يسارعوا إلى تسجيلها باسم الحي حتى لا تقوم الحكومة عبر التعسف في استغلال القانون بالتعدي عليها).

     وأكد نور الدين انه عبر المذكرات ومساءلة اللجان الشعبية والوقفات الإحتجاجية وكل أدوات الضغط الشعبي السلمي (يمكننا تحقيق الكثير، مشيراً إلى انخراط جميع أعضاء الحزب في الولاية في هذه الحملة).

    هل دموع نافع Made in Taiwan؟!!

    March 29, 2017 · 1 تعليق  

    بكري الصائغ

    ***- لا عيب في ان يبكي المرء ويذرف الدمع المدرار، بشرط ان تكون دموع حقيقية صادرة من قلوب مكلومة مليئة بالكمد والحزن، وليست دموع تماسيح، ان تكون دموع حقيقية نزلت علي الخدود بصورة طبيعية لا زيف فيها ولا رياء، دموع هطلت بصورة عفوية دون ان يتم لانزالها استعمال اي مادة ما تهيج العيون وترغمها علي الجريان.

    ***- لم استغرب اطلاقآ من دموع نافع علي نافع التي سكبها قبل ايام قليلة مضت في مناسبة انعقاد المؤتمر العام لحزب المؤتمر الشعبي حيث رصد الصحفيون المشاعر الجياشة للدكتور نافع علي نافع.. الذي انخرط في نوبة بكاء حرى حزناً على غياب الدكتور حسن الترابي!!، لم استغرب تصرف نافع، فهي ليست عملية بكاء حزنآ علي الترابي بقدر ما هي عملية مقصودة كان الهدف منها سحب البساط من تحت اقدام كل الشخصيات الصغيرة والكبيرة المشاركة في المؤتمر الشعبي، خطته تمركزت في ان يكون هو الشخصية الوحيدة في دائرة الضوء ومحط انظار الصحفيين ورجال الاعلام…(وشوفوني انا ببكي)!! وبالفعل نجحت خطته الجهنمية، واحتل بكاءه مكانة في الصحف اليومية علي حساب المؤتمر الشعبي، وانشغل البعض كثيرآ بهذا البكاء كانما السودان ما فيه من احداث هامة الا هذا الحدث الترجيدي!!

    ***- انها ليست المرة الاولي التي بكي فيها نافع، فقد نشرت صحيفة الراكوبة في يوم ٢٨ اكتوبر٢٠١٠ خبر جاء تحت عنوان:(نافع يجهش بالبكاء ويقول: سنزيل الحواجز أمام الوحدة ولو بـ (المخاشنة)، جاء في سياق الخبر:

    (في مشهد تاريخي ووطني غير مسبوق تحوّلت القاعة الدولية بقاعة الصداقة أمس خلال “ملتقى المرأة للسلام والوحدة” الذي نظّمه الاتحاد العام للمرأة السودانية إلى ساحة للحزن والبكاء انفعالاً مع حديث القيادية بالحركة الشعبية إخلاص قرنق حول الوحدة ومخاطر الانفصال الذي كان ممزوجاً بالبكاء ولاحظت “التيّار” أنّ مساعد رئيس الجمهورية الدكتور نافع علي نافع قد انهمرت دموعه أثناء حديث ممثلة الحركة الشعبية في اللقاء، معتبراً حديثها بارقة أمل لوجود أعداد كبيرة تريد وحدة السودان والحفاظ على أراضيه)!!

    ***- ظاهرة البكاء والعويل وذرف الدموع بمناسبة او بلا مناسبة عند أهل المؤتمر الوطني، هي ظاهرة اصبحت كثيرة في السنوات الاخيرة اشهرها بكاء كمال عبداللطيف وزير المعادن السابق والذي دخل التاريخ باسم (كمال البكاي)!! ودموع البروفيسور ابراهيم غندور التي سببت الحيرة عند الصحفيين، فقد نشرت جريدة “الرأي العام” السودانية في يوم ٢٥ يوليو ٢٠١٠، خبر جاء تحت عنوان:(دموع غندور.. البكاء من أجل الوحدة!!)، وجاء في سياقه:

    (بمنديل ناصع البياض، مسح البروفيسور ابراهيم غندور أمين العلاقات السياسية بالمؤتمر الوطني الدموع التي إنسربت من عينيه يوم الثلاثاء الماضي على نحوٍ مباغت أثناء حديثه العاطفي عن الوحدة. غير أنه فشل في مقابل ذلك، في وقف سيل الكثير من التساؤلات التي دارت في فضاء تلك الدموع النادر ذرفها في قضايا سياسية. …. الكثيرون إنقسموا في تكييف تلك الدموع بإختلاف الزوايا التي نظروا منها إلى وجه غندور. فهم إما متعاطفون معها بشدة، أو مشككون في صدقيتها كذلك، ولم يكن هناك مجال للرمادية بينهما. وهو ما جعل هناك حاجة لمعرفة مبعث تلك الدموع المفاجئة التي أعقبها إجهاش بالبكاء إقتسمه معه بعض أعضاء اللجنة المركزية لإتحاد نقابات عمال السودان الذي يرأسه، فيما آثر آخرون من ذات الإتحاد، أن ينخرطوا في موجة من التصفيق)!!

    ***- ايضآ عندما رجع عمر البشير مهرولآ من جوهانسبرج هربآ من الاعتقال ووصل سالمآ الي مطار الخرطوم، انهمرت دموع البروفيسور ابراهيم غندور بصورة اثارت التساؤلات حول سبب هذا الدمع الغزير؟!!

    ***- في يوم ١٨ مارس عام ٢٠١٢ نشرت صحيفة “الرأي العام” ايضآ خبر جاء تحت عنوان:(من الاتفاق أم عليه؟بكاء إدريس)، وكتبت الصحيفة:

    (لم يكن إدريس عبد القادر رئيس وفد الحكومة المفاوض في أديس أبابا أول من بكى من السياسيين بالطبع، ولكنه كان أكثرهم دموعاً فيما يبدو، وأكثر من فعل ذلك يوم الجمعة الماضي في موقف واحد عندما ضرب رقماً قياسياً وهو يبكي من على منبر مسجد الفتح بضاحية أركويت أربع مرات في غضون “28” دقيقة فقط، أي بمعدل “بكية” كل سبع دقائق. دموع إدريس، إنسربت من عينيه أثناء مرافعته المتماسكة عن اتفاق الحريات الأربع الذي مهره اخيراً بأديس أبابا، وذلك بعد هجوم عاصف من إمام ذلك المسجد الشيخ محمد حسن طنون على ذلك الاتفاق ومن أتى به، فقد وصفه بأقذع الألفاظ، وبكامب ديفيد أخرى، قبل أن يدعو إلى مقاومته حسبما أوردت بالأمس الزميلة “السوداني” وهو ما قد يرجح أن يكون بكاء إدريس إستباقاً للموت المحتمل للإتفاق خاصة بعد أن تكاثر عليه الهجوم من عدة جبهات. مبعث الدموع مبعث دموع إدريس غير معلوم، ولا يعرف على وجه الدقّة ما إذا كانت على الاتفاق، اتفاق الحريات الأربع، أم عليه.. وهل كانت بسبب ثغرات اكتشفها إدريس فَجأةً في الاتفاق من حديث الإمام، أم خوفاً من إجهاض ذلك الاتفاق بعد أن أفلحت حملة مماثلة في إجهاض الاتفاق الإطاري الذي وقّعه د. نافع العام الماضي، ثم نفض الرئيس والمكتب القيادي للمؤتمر الوطني يده من ذلك الاتفاق دون أن تكون هنالك بدائل أخرى جاهزة غير الحرب)!!

    ***- ماعاد احد في السودان يصدق دموع أهل الانقاذ والجبهة القومية والمؤتمر الشعبي، ففي ظل حكمهم الفاسد الممتد طوال سبعة وعشرين عامآ اصبح كل شي في البلاد بلا طعم او لون، كل شي تغير الي الاسوأ، حتي الشعارات السياسية القديمة ما عادت ذي قيمة عند حزب المؤتمر الوطني، فقد اختفي شعار(ناكل مما نزرع ونلبس مما نصنع) وحل مكانه شعار اخر يقول (نبكي علي ما فعلنا..ونذرف الدمع علي مصائبنا)!!وسيستمر البكاء الزائف (والجعير) المصطنع بلا توقف تحت رعاية حزبية وحكومية!!

    ***- سؤال مطروح بشدة في الشارع السوداني:

    (من اين جاء نافع بالدموع؟)!!

    بكري الصائغ

    [email protected]

    القمة العربية ولحظات ما قبل الانفجار

    March 29, 2017 · لا يوجد تعليق  

    سعيد عبدالله سعيد شاهين

    تنعقد فى هذه الايام بالاردن اجتماعات القمة العربية التى نسى الناس امرها منذ امد طويل حيث صارت قضايا الامة العربية يتيمة لا بواكى لها تم تغييبها عن عمد لتمرير اجندة الفوضى الخلاقة فى اخر مراحلها والتى تشهد سوريا الجريحه ابشع سيناريوهاتها والمؤسف والموجع ان يكون مقعدها شاغرا فى هذه القمة

    لا اغالى اذا قلت ان اجواء انعقاد هذه القمة تشبه انعقاد قمة اللاءت الثلاثة بالخرطوم عقب ماسمى بالنكسة حيث اعادت تلك القمة اليتيمة فى معالجاتها بشجاعه مسنوده بالمد الشعبى للشارع العربى والاحتواء الثورى للشارع السودانى وقيادته الحكيمه انذاك بتناغم بعيدا عن  المكاسب السياسيه الضيقه بين الازهرى والمحجوب وبحنكتهما ازيلت ضغائن مكبوته بين السعوديه ومصر بسبب اليمن واليوم ينادى اليمن الجريح والسعوديه اللاعب الرئيسى فيها بحجة اعادة الشرعيه والتى {وحده} الشعب اليمنى يملك حق تفريرها نعم اذا امتلك الجميع ارادة الفعل كما حدث فى مؤتمر اللاءآت الثلاثة بالخرطوم ستجتاز الامة العربيه ازمتها وسيعود لها القها وتوهجها وربما انحسر بعد ذلك كل هذا العبث بارواح ومقدرات امة من عبث العابثين والطامعين بل ربما ادى ذلك ازالة الاحتقانات التى سببت ما يسمى بالارهاب تهربا من مستحقات رد الظلم السائد غض النظر عن سلبية او ايجابية ذلك فان مرارة الشعور بالظلم لا تدانيها مرارة

    القمة الحاليه مرحلة مفصلية لها ما بعدها فاذا هدفت لترسيخ ما هو حادث اليوم وتثبيته بشرعية سياسيه عبثيه فان ذلك سيكون له اثار وخيمه اجلا وعاجلا وربما مهدت ارضية تغيير الانظمة السياسيه الحاكمه

    اما اذا امتلكت شجاعة النظر فى الامر بمسؤلية وعين الاعتبار فانه يمكن الخروج بمخرجات تعيد ترتيب الاوضاع بما يحفظ للجميع حقوقهم وان يكون المهر الغالى الذى دفعته الشعوب العربية فى العراق واليمن وسوريا حافزا للعمل الجاد والمسؤول والا فسيكون الطوفان فان كثرة الضغط يولد الانفجار وسيكون داويا هذه المرة لانه انفجار شعوب سيفلت الامر حتى من طباخ الفوضى الخلاقه .

    بالصور ، حشود ضخمة فى استقبال المهدى

    March 28, 2017 · 2 تعليقات  

    (حريات)

    احتشدت جماهير غفيرة للترحيب بالامام الصادق المهدى فى الجزيرة ابا أمس .

    وتوضح الصور المرفقة حجم الحشود الضخمة ، بعد (28) عاما من القهر والافقار وحملات الحرب النفسية ، مما يلقم احجارا ثقيلة من يزعمون نجاحهم فى تمزيق كيان الانصار وحزب الامة بقيادتهما الشرعية .

    وقال المهدي رئيس حزب الأمة القومي إمام الأنصار ، إن النظام الحالي حاول مصادرة وتأميم الجزيرة أبا، وأكد أن ذلك كان نهج الأنظمة الديكتاتورية المتعاقبة .

    وشبه الجزيرة أبا بالمدينة الفاضلة التي يتعايش فيها السودانيون بمختلف سحناتهم واعراقهم بسلام .

    وبادل الامام جماهير الجزيرة ابا وفاءً بوفاء ، حيث أكد ان (أراضي الجزيرة أبا يجب ألا تورث لمالك، بل يجب أن توزع لأهلها، ليس لعاطفة أو شئ من ذلك ولكن لأنهم بنوها).

    الأمم المتحدة : قتل وتشويه (1300) واغتصاب (372) طفلاً سودانياً

    March 28, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    كشف تقرير جديد مقدم من الأمين العام للأم المتحدة لمجلس الأمن الدولى بان الاطفال يعانون من فظائع جسيمة جراء الحرب فى السودان .

    ويعرض التقرير الذى نشر يوم الجمعة تفاصيل أثر الحرب على الاطفال فى دارفور ، جنوب كردفان ، النيل الازرق وابيى فى الفترة مابين مارس 2011 الى ديسمبر 2016.

    وبحسب التقرير قتل أو شوه فى هذه الفترة ما يقارب من (1300) طفلا ، نتيجة الاعمال الحربية بين حكومة المؤتمر الوطنى والحركات المسلحة .

    وأكد التقرير ان غالبية الضحايا كانوا من دارفور .

    وأضاف ان الاغتصاب والعنف الجنسى يشكل مصدر قلق كبير فى دارفور ، حيث تعرض ما لا يقل عن (372) طفلاً للاغتصاب والعنف الجنسى .

    وأوضح التقرير انه (في معظم الحالات، تعرض الأطفال للاغتصاب أثناء الهجوم على قراهم أو أثناء جلبهم الأخشاب أو المياه في محيط مخيمات النازحين).

    واشار التقرير ، رغما عن هذه الفظائع المستمرة ، إلى اتجاه إيجابي في مسألة تجنيد الأطفال واستخدامهم – حيث انخفض معدل التجنيد. ولكن ابدى مخاوف بشأن تجنيد الأطفال واستخدامهم عبر الحدود من قبل الحركات المسلحة من السودان وجنوب السودان. ومنذ عام 2011، عززت الحكومة السودانية إطارها الوطني لحماية الأطفال ورفع الحد الأدنى لسن التجنيد للقوات الوطنية إلى 18 عاما. ووقعت الأمم المتحدة ثلاث خطط عمل لحماية الأطفال مع الحكومة ، ومع الحركة الشعبية لتحرير السودان وحركة العدل والمساواة.

    وقالت ليلى زروقي، الممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالأطفال والصراعات المسلحة (وقع الفتيان والفتيات ضحايا للانتهاكات الجسيمة التي ارتكبتها جميع أطراف النزاع، بما في ذلك القتل والتشويه والعنف الجنسي والاعتداءات على المدارس والمستشفيات) .

    ودعت الحكومة وجميع أطراف الصراع الأخرى إلى اتخاذ تدابير ملموسة لحماية الأطفال.

    (مصدر التقرير أدناه):

    http://www.un.org/apps/news/story.asp?NewsID=56440#.WNo7PGdRXIV

    (نص تقرير الأمم المتحدة أدناه):

    http://www.un.org/ga/search/view_doc.asp?symbol=S/2017/191&Lang=E&Area=UNDOC

    سمسرة عمر البشير فى الارهاب تنجح مع بوركينا فاسو : صفقة مقابل المحكمة الجنائية وقوات يوناميد

    March 28, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    كشف مصدر لـ(حريات) بان سبب تلبية الرئيس روك كابوري ، رئيس بوركينا فاسو ، لدعوة زيارته الخرطوم ، الطلب من عمر البشير إستغلال تشابك علاقات حكومته مع تنظيم (داعش) الإرهابي وذراعه ببوركينا فاسو (المرابطون) لوقف الهجمات المتواصلة التي يشنها على بوركينا فاسو .

    وينشط تنظيم (المرابطون) الإسلامي المتطرف , يقوده عدنان أبو الوليد الصحراوي ، وأعلن مؤخراً مبايعته لتنظيم داعش ، ينشط في حدود بوركينا فاسو مع النيجر ومالي ، ويشن هجمات إرهابية واسعة ، كان اخرها 5 مارس الماضي ، وأسفر عن مقتل العشرات من جنود حرس الحدود.

    وأضاف المصدر ان الرئيس البوركيني طلب من عمر البشير المساعدة في مخاربة التنظيم الإرهابي مقابل ان تقوم بلاده بالتنسيق مع حكومة الخرطوم في المحافل القارية والدولية ، ودعم مواقفها خصوصاً فيما يتعلق بالمحكمة الجنائية الدولية وسحب قوات يوناميد من السودان .

    وأضاف المصدر ان تنظيم (داعش) الإرهابي بعد إضعافه في العراق وسوريا وليبيا واخراجه من معقله بمدينة (سرت) ، إتجه إلى غرب افريقيا وشكل مع تنظيمات إسلامية متطرفة أخرى ما أطلق عليه (ولاية غرب افريقيا).

    وتشير (حريات) الى ان البيان المشترك الصادر عن وزيرى الخارجية ابراهيم غندور وألفا باري ألمح الى الصفقة ، حيث يورد (…أكد الجانبان مواصلة التعاون والتنسيق بين وزارتى الدفاع والأجهزة الأمنية والشرطية في البلدين ..) (..عبر فخامة رئيس جمهورية بوركينا فاسو عن التهنئة لفخامة الرئيس البشير لرفع العقوبات، مشيرا إلى مواصلة دعمهم للسودان في موضوعات إلغاء الديون ورفض بلاده لدعاوى المحكمة الجنائية الدولية..) (وأعرب فخامة رئيس جمهورية السودان عن كامل الاستعداد والجاهزية للإيفاء بمتطلبات بوركينا فاسو خاصة تقديم المساعدة اللوجستية اللازمة لنقل وترحيل قواتهم العاملة في إطار قوات اليوناميد . وعبر فخامته عن تقدير السودان لقرار فخامة رئيس بوركينا فاسو القاضى بسحب قواتها من دارفور خاصة بعد استتاب الأمن والاستقرار في إقليم دارفور .).

    (نص البيان المشترك أدناه):

    http://www.suna-sd.net/suna/showNews/331338/ar

    كم يكلف إسقاط النظام؟

    March 28, 2017 · لا يوجد تعليق  

    كمال كرار

    مكالمة تلفونية بالصوت العالي داخل(حافلة)ركاب متجهة من الخرطوم بحري إلي الخرطوم،تفضح الدعاوي حول الأمن المستتب،في جمهورية السودان على عهد الإنقاذ.

    يا سعادتك الموضوع دا مهم،وتستمر المكالمة..(الناس ديل زعماء قبايل وعندهم بهايم ومواشي كتيرة..وبطلعوا بيها الخلاء..دايرين ليهم تصديق لي 2 كلاش..وانت طبعا عارف المنطقة ديك)،وطبعاً لم يسمع الركاب الآخرين البالغ عددهم 24 بالإضافة للسواق والكمساري،ما قاله الطرف الآخر المسمي(سعادتك)،رداً على طلب المتكلم،ولكن جملة شكرا جزيلاً لا عدمناك كانت كافية لتفسير الموقف.

    إنفراط عقد الأمن في معظم مناطق السودان،وخاصة في أماكن الحرب والنزاع استتبع أن يحمي كل فرد نفسه،وأن تحمي كل مجموعة أفرادها،والسلاح المتطور هو الأداة الوحيدة في هذه الحالة..وكل ما بحث الناس عن طرق خاصة لحمايتهم فتأكد ان الجهات الرسمية التي يقع على عاتقها هذا الواجب إما غافلة أو متقاعسة.

    ويظل السؤال دائراً وسط الناس المهمومين بقضية الوطن،عن مصير تلك المليارات التي تخرج من خزينة الدولة لما يسمى بالدفاع والأمن،طالما كان أمن المواطن منعدماً ..والإجابة تعرف في سياق أن الأموال تصرف على أمن النظام وليس أمن المواطن،لهذا السبب يبحث الناس عن الأسلحة النارية،وليتها كانت المسدسات أو الخرطوش،ولكنها المدافع الرشاشة،وربما الدبابات في قادم الأيام.

    وبالطبع فإن الباحثين عن تصاديق السلاح عند معارفهم قلة مقارنة بمن يحملون سلاحهم دون ترخيص،يشهد على ذلك كثرة الضحايا الذين يسقطون نتيجة أي نزاع في أي جهة..

    وسيستمر الحال هكذا طالما كانت تلك النزاعات تغذي باستمرار،وطالما ظلت أسباب القتال باقية.

    نزاع الرعاة والمزارعين في كردفان ودارفور يعود بصورة أساسية لغياب التنمية،ولانتشار العطش وقلة المراعي،ولو كان الاهتمام الرسمي حاضراً لأصبح الموت المجاني هنالك في ذمة التاريخ.

    والحرب الدائرة التي يشنها النظام في دارفور والمنطقتين،وسيناريو تفتيت الحركات المسلحة وتقسيمها بغرض ابتلاعها تسهم في انتشار السلاح،والعنف وقطاع الطرق.

    أما لماذا لا تتوقف الحرب ويعم السلام ..فلأن الأجندة الحربية تفعل فعلها،وتجار الحروب وسماسرتها يستفيدون من بيع الأسلحة والذخائر وتهريبها من الخارج للداخل وبالعكس،وتتقاطع هذه الأجندة الحربية مع أجندة سياسية يراد تحقيقها بواسطة الحرب في كردفان والنيل الأزرق ودارفور.

    ما فعلته الحرب اللعينة على صعيد الجنوب،وانفصاله في نهاية المطاف،يراد له أن يكرر في مناطق أخرى،ليبقي مثلث حمدي العربي الإسلامي واحة للإسلام السياسي في قلب أفريقيا..وانظر للمعادلات التي تجري في مناطق السدود بالشمالية،ونزع الأراضي على شريط النيل،والتآمر على الحقوق التاريخية لأهل الجريف شرق،وتمليك السعودية مليون فدان على الشرق،و450 ألف فدان من الجزيرة للصينيين..كيما نعرف المخطط اللئيم الذي يريد أن يجعل السودانيين غرباء في وطنهم.

    كم يكلف أمن النظام؟وكم يكلف أمن المواطن؟الإجابة قادمة بعد السؤال المهم كم يكلف إسقاط النظام وبناء الدولة الحرة الديمقراطية؟؟وهي إجابة سيقولها الشعب السوداني للعالم أجمع قريباً ..جدا

    [email protected]

    يا كمال يا عمر.. الجوكر ما بنفع! بدرية بتلعب بوكر!

    March 28, 2017 · لا يوجد تعليق  

    عثمان محمد حسن

    • تصريحات رموز المؤتمر الشعبي تطن في آذاننا منذ حين.. و طنينها إلى طنين تصريحات متنفذي المؤتمر الوطني أقرب في لا واقعيتها و في كفرانها.. و تجاوزاتها لواقع حال الحزبين و حالنا نحن المكتوين بنيرانهما.. و جاءت أولى تصريحات الأمين العام الجديد للمؤتمر الشعبي كفراً ساطعاً.. و مغالطة النفس للنفس.. و هو يوارب الحقيقة بابتسامته الخادعة..
    • ماذا قال الدكتور/ علي الحاج، الأمين العام الجديد، ؟ قال إنهم ليسوا طلاب سلطة، قال!
    • على أي أساس قام كيان المؤتمر الشعبي، إذن؟.. و ما أهدافه لتبليغ رسالة الاسلام و تحقيق الشريعة المزعومة؟ و لماذا انفصل الكيان عن حزب المؤتمر الوطني قبل حوالي عقدين من الزمان؟! و لماذا أطلق زعيمهم التاريخي اسم المؤتمر ( الوثني) على المؤتمر الوطني؟ أليس بسبب غبينة مكنونة عند فقدان الزعيم سلطة كان يطمع في الاستحواذ عليها، و حجبها عنه عمر حسن أحمد البشير؟
    • إن هؤلاء المتأسلمين لا يبتغون التصالح جدياً مع الناس و لا مع أنفسهم.. و هم، على الدوام، تحت سيطرة متلازمة مسيلمة الكذاب.. و أمامهم كتاب ( الأمير) لمرشدهم ميكيافيللي.. سطوا على المنابر بسلاح العساكر.. و اكتنزا اللؤلؤ و الذهب و المرجان.. و بنوا القصور الشواهق و تملكوا جنات دانية القطوف و تزوجا مثنى و ثلاث و رباع.. ثم يواصلون ادعاء أنْ ( لا لدنيا قد عملنا!) و كروشهم متكورة و أوداجهم منتفخة.. و لا يرعوون عن أكل أموال الناس..
    • و لا يعنيهم رأي الناس فيهم و هم في قناعاتهم الذاتية يعمهون.. و شياطينهم تريهم صواب الخطأ و استقامة المعوَّج.. و نحن ندري أن عشرات ملايين اللعنات تغشاهم دبر كل صلاة من الصلوات الخمس، و يحاسبهم الله مع كل تكبيرة ( ملساء) أثناء اللقاءات الجماهيرية.. و الشيطان يدير كلماتهم و يدفعهم للتبشير بالخير العميم و العيش الكريم.. إلا أن ( بشرياتهم) تقف حيث يتفوهون بها..
    • ثم، أما سمعتم ما قال كمال عمر ( الجعجاع) في لقائه بإذاعة ( دبنقا)؟ لقد ضرب الأمثال، وفقما اتفق، لتأكيد قوة شكيمة حزبه و مهارة الحزب في لعبة السياسة.. و وضع حزبه على طاولة القمار ضمن الأحزاب المقامَر بها.. و قال إن حزبه يمثل (الجوكر) في العمل السياسي السوداني.. و انهم هم الذين خططوا للحوار الوطني..
    • ثم عرج إلى ضرب الأمثال بفعاليات لعبة كرة القدم.. مؤكداً أن حزب المؤتمر الشعبي هو الذي سوف يتولى تدريب الأحزاب الأخرى، و برسم شكل الفريق و أن المؤتمر الشعبي. هو الذي سوف يحدد اللعيبة و خاناتهم لتحقيق الهدف من مخرجات الحوار.. و أكد أن ذلك سوف يكون في مصلحة المؤتمرين الوطني و الشعبي و من خلالهما مصلحة الوطن و الحركة الاسلامية..
    • إذن، الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي يؤكد ما هو معروف لدى العامة أن حزبه طالب سلطة.. عكس ما زعم الأمين العام الجديد للمؤتمر الشعبي الذي قال أنهم ليسوا طلاب سلطة.. و يؤكد أن المفاصلة ربما كانت مسرحية لكنها انقلبت ( بمنعرج اللوى) إلى معركة حقيقية من أجل السلطة بين الشعبي و الوطني..
    • و نؤكد، بدورنا، أن الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي رجلٌ يحلم كما حلم الديك ( ظلوط)!
    • أصحى يا كمال.. أصحى! قايل نفسك بتلعب مع مين! إتَّ بتلعب مع ست بدرية، أحرف ست (دساتير) في البلد.. دي دسَّت الجوكر زمان.. و هي تمارس لعبة البوكر حالياً.. و غداً سوف تُنشِّط رقعة الشطرنج للعب مع كل الأحزاب.. و انت ( ساهي لاهي ساكت!) اقعد احلم أحلام ظلوط لامِن تقول ليك:- ( كش ملك!) و اتَّ ما ناقش الضربة جاتك من ياتو ثغرة!
    • قال شنو؟ قال جوكر، قال!

    [email protected]

    مقتل وجرح ما لا يقل عن عشرين من الشرطة والجيش

    March 27, 2017 · 2 تعليقات  

    (حريات)

    قتل وجرح ما لا يقل عن عشرين من الشرطة والجيش بمحلية عسلاية حوالى 25 كيلو متر غرب الضعين شرق دارفور .

    وقال العقيد أمن / أنس عمر ، والى الولاية ، فى تصريحات لـ(SMC) – وكالة أمنية – (ان هناك مجموعة من المتفلتين اشتبكوا مع القوات النظامية أثناء تأدية واجبهم بمحلية عسلاية مما أسفر عن وقوع ثلاثة من الشهداء وأربعة من الجرحى في صفوف القوات النظامية، فيما تكبد الطرف الآخر خسائر كبيرة في الأرواح).

    ولكن الصحفى خليفة كوشيب أكد لـ(راديو دبنقا) من الضعين مقتل (16) وجرح (7) من القوات النظامية اضافة الى جرح مواطنين .

    وأوضح خليفة كوشيب إن الأحداث بدأت حينما عثرت سيارة شرطة على موترين بدون أصحابهما في منطقة كمال وذلك يوم الخميس 23 مارس وأخذت سيارة الشرطة الموترين وقفلت راجعة للضعين. وفي يوم الجمعة 24 مارس عادت نفس السيارة للمنطقة المذكورة وعثرت على ثلاثة أشخاص، وبادر رجال الشرطة باستخدام القوة ضدهم دون تحديد هويتهم ولكنهم ردوا بنيران أسلحتهم.

    وأضاف انه إثر الحادث عقدت السلطات الحكومية اجتماعا للجنة الأمنية وتقرر إرسال قوة مشتركة من الجيش والشرطة على متن 13 سيارة نحو منطقة كمال التي حدثت فيها الحادثة. ولكنها لم تعثر على أحد وتقدمت القوة لمنطقة خطوة عوجة الواقعة على بعد 5 كيلومترات من منطقة كمال ووجدوا مجموعة من الأهالي وبادرت القوة بإطلاق النار عليهم وردوا عليها ما أدى لمقتل 16 من العساكر وجرح سبعة. ومن جانب الأهالي تم جرح شخصين وفقدت القوة الأمنية أربع عربات في هذه المواجهة.

    وقال أحد سكان المنطقة لـ(عافية دارفور) ان ضحايا الاحداث اربعة عشرقتيلا وخمسة عشر جريحا بينهم اثنين من المواطنين. واضاف أن جميع القتلى من القوات الحكومية وان بعض الجثث لاتزال ملقاة على الارض .

    هذا وأقر والى الولاية بـ(انتشار السلاح العشوائي في أيدي المواطنين).

    هل سيسلِّم الأردن عمر البشير لمحكمة الجنايات الدولية ؟

    March 27, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (هافينغتون بوست)

    سيشارك الرئيس السوداني عمر حسن البشير في القمة العربية التي تعقد هذا الأسبوع في عمّان، وفق ما أعلن وزير الخارجية السوداني، أمس الأحد 26 مارس/آذار 2017.

    وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش الأميركية المدافعة عن حقوق الإنسان دعت في بيان الأحد السلطات الأردنية إلى “منع دخول” البشير إلى أراضيه أو “توقيفه إذا دخل”، الأمر الذي رفضته عمان.

    وفي 2009 أصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرتي توقيف بحق البشير بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، ثم أصدرت في 2010 مذكرة ثالثة بتهمة الإبادة، على صلة بالنزاع في دارفور غرب السودان الذي أودى بأكثر من 300 ألف شخص منذ 2003 وفق الأمم المتحدة.

    وقال وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور لوكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا” إن “الرئيس عمر البشير سيحضر القمة العربية على الرغم من جدول أعماله المزدحم للغاية”.

    وأوضح أنّ العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني أصرّ على ضرورة حضور البشير القمة الثامنة والعشرين للجامعة العربية التي تبدأ الأربعاء.

    ونقل بيان هيومن رايتس ووتش عن إليز كيبلر نائبة قسم العدالة الدولية في المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان أنّ “الأردن سيتحدى التزاماته الدولية كعضو في المحكمة الجنائية الدولية إذا سمح للبشير بزيارة المملكة بدون توقيفه”.

    وأضافت أن “الترحيب بهارب من الجنائية الدولية من شأنه تقويض جهود الحكومة الأردنية الأخيرة لتعزيز سيادة القانون في المملكة”.

    وأوقع النزاع في دارفور أكثر من 300 ألف قتيل و2,6 مليون نازح منذ العام 2003 بحسب الأمم المتحدة.

    تواصل استهداف الكنائس والمدارس الانجيلية بالسودان

    March 27, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (مزاهر ابراهيم – فيسبوك)‎‏

    الى متى نظل في صمت على استهداف الكنائس والمدارس الانجيلية بالسودان ..

    تحول الامر من بحري الي الانجيلية امدرمان التي تأسست في العام ١٩٢٤م ..

    فقد تم تسليم المدرسة الانجيلية بامدرمان جوار المستشفي الي مستثمر وعندما اعترض الاعضاء تم القبض عليهم …

    ………………………

    (للمزيد عن اضطهاد المسيحيين بالسودان الروابط أدناه):

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=219534

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=218989

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=217468

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=217746

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=216332

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=211025

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=208062

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=205689

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=200890

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=190334

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=180648

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=168107

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=190684

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=168107

    تقرير مصير

    March 27, 2017 · 1 تعليق  

    شمائل النور

    حينما طُرح خيار تقرير المصير في اتفاقية نيفاشا 2005م سبق ذلك جدل متطاول حول خطورة اعتماد مطلب كهذا، عدت السنوات، ودخلت الحركة الشعبية في شراكة مع حزب المؤتمر الوطني امتدت خمس سنوات، كانت النتيجة أن قرر شعب الجنوب مصيره ببناء دولة جديدة.

    وكانت النتيجة لا بد أن تسير باتجاه الانفصال، الخطاب السياسي- وحده- كان قادراً على التحريض على الانفصال، وتقرير المصير، دع عنك معادلات التنمية والثروة والسلطة.. الآن نتباكى على الانفصال- جميعاً- بما فينا بعض الذين رفعوا الشعارات التي تُحرض عليه،

    ولا تزال أحزاب تتحدث عن أماني وحدة بعد انفصال، لكن هل عملت الدولة السودانية على لملمة نفسها؛ لتجاوز شبح التشظي الذي بات ملازماً؟.

    في خطاب عبد العزيز الحلو نائب رئيس الحركة الشعبية- الذي لا تزال تداعياته مستمرة- فتح الحديث عن تقرير مصير إقليم جبال النوبة، ولام الناس الحركة الشعبية على تبني مثل هذه المطالب؛ لكونه ينكفئ بها في رقعة جغرافية محددة، تنتفي بها قوميتها المطروحة، وهذا صحيح، لكن، قبل كل ذلك، أليس الأجدر طرح السؤال لماذا تضطر حركة، أو حزب لتبني خيار تقرير المصير؟.

    بيان مجلس تحرير جبال النوبة- الذي صدر أمس- جاء مؤمّناً على مطلب تقرير المصير، الذي اعتمده المجلس.. وبذا أصبح هذا المطلب معلناً، بل خطا سياسيا جديدا ما كان مطروحاً من قبل.

    شخصياً، لا أجد لوماً على أية مجموعة تقبع في أي جزء من السودان، وتعيش تحت وطأة هذه السلطة حينما تطلب تقرير مصيرها، ولا أستبعد أن يمضي هذا المطلب إلى جغرافيا تحوّل السودان إلى كوميديا (عايز حقي).

    رغم أن المطالبة بتقرير المصير تضع الكيان السياسي، أو المسلح الذي يتبنى هذا الخيار في خانة اللا قومية.. لكن الأجدر قبل ذلك، أن نسعى إلى تدارك الأزمة التي تقود إلى هذا التشظي.. مجرد ورود مطلب تقرير مصير على لسان حركة تقاتل بالسلاح هذا أمر لا يقل خطورة من تقرير المصير، الذي قاد إلى دولة جديدة، ولا نزال نتباكى على انفصالها.

    ينبغي أن يعيد هذا المطلب فتح الأذهان- بجد- على مصير السودان كله، وليس مصير جبال النوبة.. صحيح أن هذا يضع الحركة الشعبية موضع الذي يحمل المعول، ويهدم… لكن الذي ينبغي أن يواجه بشجاعة، سؤال.. لماذا اختار الجنوبيون خيار الانفصال؟، ولماذا يتبنى مجلس جبال النوبة خيار تقرير المصير؟.. لا حل إلا المواجهة الشجاعة، إن الأزمة كبيرة، والحل لن يكون إلا شاملاً.

    التيار

    الجمعه السوداء علي الشعب السوداني

    March 27, 2017 · لا يوجد تعليق  

    الطيب محمد جاده

    في يوم الجمعه الموافق 30 يونيو من العام 1989م نزل وباء علي الشعب السوداني ومنذ ذلك الحين تعرض الشعب السوداني بشرائحه المختلفة لسياسات وممارسات الاضطهاد العرقي والعنصري من قبل الكيزان وكانت حصة البشير من تلك السياسات الاجرامية لشعب دارفور والنيل الأزرق وجبال النوبة ، سياسة قتل وتشريد وتهجير وتعرض سكان هذه المناطق الثلاثة أو ما يسمى بمثلث الجحيم الى عمليات القتل الجماعي والتهجير القسري والسلب والنهب ، اذ استشهد اكثر من ثلاثمائة الف من دارفور وحدها ، وقد أعترف السفاح البشير بقتله تسعة الف ولا يعلم هذا الجاهل أن تسعة الف تعد أبادة جماعية في القانون ، كل هذا القتل على يد العصابة البشيرية الحميدتية  الكوشيبية المجرمة في سفك الدماء ، فضلا على تهجير ثلاثة مليون من دون مسوغ قانوني ، بل بشخطة قلم من الدكتاتور السفاح الملعونه البشير وبناء على تلك الجرائم كان احد ملفات المحكمة الجنائية ملف الإبادة  الجماعية ضد السفاح البشير وقائد الجنجويد علي كوشيب والطرطور أحمد هارون وهناك بقية لم تعلن المحكمة أسمائهم وبالرغم من مرور سبعه سنوات على صدور مذكرة توقيف بحق السفاح البشير للاسف الشديد لم تتحرك العدالة الدولية تجاه تنفيذه ولا قدمت اعتذار للشعب السوداني في دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق للتخفيف عن ألامهم باعتبارهم ضحايا النظام الدكتاتوري . نطالب محكمة الجنايات الدولية و مجلس الامن الدولي ان يكونوا بمستوى المسؤولية وان يضعوا القرار حيز التنفيذ وختاما نطالب جميع النشطاء القانونيين عدم السكوت والضغط علي المحكمة الجنائية الدولية ومجلس الأمن والمنظمات الحقوقية الدولية للقبض على السفاح البشير القاتل .

     

    الحاج وراق يرد على الكذابين الأخدان

    March 26, 2017 · 6 تعليقات  

     (حريات)

    فى الرد على الكذابين الأخدان

    الحاج وراق سيدأحمد

    جهاز الامن السودانى حانق من مداخلتى فى ندوة الحزب الاشتراكى المصرى التى فضحت فيها بعض تآمراته ، فتوهم انه على خلفية احتشاد المشاعر الوطنية السودانية يمكن ان يصفى حسابه نهائياً معى ، فعبأ جندرمته فى حملة تخوين واسعة , وراهن على ان المداخلة غير متاحة للجمهور ، ولكن لا عزاء للكذابين ، فقد حصلت على تسجيل المداخلة وانشرها مرفقة مع هذا الرد الذى أوجزه فى النقاط الرئيسية التالية :

    أولاً :

    كانت رسالتى الرئيسية فى المداخلة ان هناك خلافات عديدة ومعقدة فى العلاقات السودانية المصرية ولكن الازمة الاخيرة جوهرها سياسى , يتعلق بدعم النظام السودانى للارهاب فى مصر ، فبالتنسيق مع تركيا وقطر, يتسلل الارهابيون المصريون الى السودان ، حيث يتلقون التسهيلات والجوازات والتدريب ، والخطة ان يتم تحضير هذه المجموعات الارهابية خلال عامين لشن هجوم شامل على النظام المصرى . واستشهدتُ على ذلك ببيان الشرطة السودانية الوارد فى صحيفة (السودانى) والذى أورد تفاصيل انفجار شقة اركويت حيث كان يتدرب ارهابيون على تصنيع المتفجرات ، (على هذا الرابط ) وببيان المكتب الادارى للاخوان المسلمين فى السودان (مرفق) . وتنبأت فى التعقيب آخر الندوة بان المتغيرات الاخيرة – ادارة ترامب وتعيين مساعدة مستشار الامن القومى والانفراج فى العلاقات السعودية المصرية – ستدفع النظام السودانى الى احناء الرأس , وهذا ما حدث مع تبادل الاتصالات والرسائل مؤخرا ، دون ان تتحررحلايب !

    ثانياً :

     إدعى جندرمة جهاز الأمن بانى قلت ان حملة الاعلام المصرى على السودان مشروعة ! ولكن كما يبين التسجيل قلت ان الحملة التى انحطت بالخلافات الى الاساءات العنصرية يقودها من الجانب المصرى دهماء وفئات رثة منحطة ومن الجانب السودانى جهاز الأمن بكتيبة جهاده الالكترونية.

    ثالثاً :

    لست فاقدا للعقل كى أتوقع أو أدعو الى مواجهة عسكرية مباشرة , أقله لمعرفتى بان نظام (الدفاع بالنظر) رغم طبيعته العدوانية ومسارعته الى جز رقاب السودانيين الا انه نظام مستخذى و واجف ، يستند على الحرب بالوكالة الجنجويدية ، ولذا لم يجرؤ مع مر السنوات على اطلاق رصاصة واحدة فى حلايب أو الفشقة !

    رابعاً :

    يزايدون علىّ بحلايب ، حسنا ليس فى فمى ماء ، انى على قناعة بان حلايب سودانية وارفض الاحتلال العسكرى المصرى لها ، ولكن الذين فى افواههم (جراد) الحرام من المال العام لا يجرأون على التساؤل : كيف انتهت حلايب الى ما انتهت اليه ؟! ألم يكن السبب الرئيسى مؤامرتهم الارهابية بمحاولة اغتيال الرئيس المصرى السابق حسنى مبارك فى أديس ابابا ؟! مغامرة انتهت باصطكاك ركب المتآمرين فسارعوا الى قتل (اخوانهم) من الشهود بدم بارد ثم سلموا الأرض للتغطية على خيبتهم ! فيالها من وطنية ويالها من اخلاق !.

    خامساً :

    ومن شذوذ الاوضاع المقلوبة انهم كذلك يزايدون بالوطنية ! فما الوطنية ؟! انها الانحياز للمصالح الجوهرية للانسان السودانى ، ونظامهم الاجرامى الدموى هو الذى ارتكب الابادة الجماعية وانتهك حقوق السودانيين وافقرهم وشردهم وأذلهم وانتهب مواردهم وباع اراضيهم ولوث بيئتهم وسرطن رغيفهم وخرب صحتهم ومؤسساتهم وقسم بلادهم ، بل ودفع المواطنين فى العاصمة الى تجرع مياه الشرب مختلطة بالبراز ! ولذا فان المعيار الحاسم للوطنية الموقف من  نظام الاحتلال الفاشى, ما يقوضه موقف وطنى وأيما موقف يدعم أو يتواطأ فهو خيانى.

    واذ أعلنت تأييدى للثورة المصرية التى خلعت اخوانهم عن السلطة فى مصر ، فهذا من مقتضيات الوطنية السودانية ، حيث حرمت ثورة الشعب المصرى النظام الاجرامى الدموى فى السودان من ظهير كارثى علينا، فضلا عن ان سيادة الظلامية فى مصر بموقعها المحورى ستتعدى بآثارها الى كامل المنطقة ، ومن هذه الزاوية فان مصائر الثورة المصرية تهم كل ديمقراطى ومستنير , ومن هذا الاهتمام نرجو لها دون تقحم او استاذية ان تظل وفية لشعاراتها بالعيش والحرية والكرامة الانسانية ولمضمونها بتأسيس دولة مدنية ديمقراطية حديثة . والذين خدعوا باعتماد الفاشست للديمقراطية كسلم للصعود ومن ثم القائه فان المآلات الواضحة حاليا لتجربة اردوغان التى روّج لها كنموذج لليبرالية (الاخوان) قد ألقمتهم حجارة من سجيل !

     ولم تكن مواقفى هذه وليدة الايام الاخيرة كى يدعى انها تحسب حساب الرياح الملائمة ، وانما اعلنتها من داخل مصر منذ الايام الاولى لثورة 25 يناير ، وحين كان (اخوانهم) فى بهو السلطة.

    هذا اجمالا ، فان ذهبنا الى التفصيل أكثر ، فأنا من ملايين الديمقراطيين السودانيين الذين اجتازوا اختبار النظام باغراءات ذهب اذلاله الذى يصرف بلا حساب وبترهيب وابتزاز أجهزته الامنية التى لا تحدها قيود انسانية أو أخلاقية أو قانونية ، فلم نبع مواقفنا أو نستسلم, حصنتنا جينات العزة السودانية وقناعاتنا الراسخة بقيمنا ، وعلى هذا الاساس فانى ، بلا ادعاء , أعلن بملء الفم انه ما من قوة على وجه الارض قادرة على ان تجعل منى عميلا لها . ولهذا السبب فانى مع حقوق الانسان فى السودان وفى كل مكان ، وضد انتهاكات الحقوق فى السودان وفى كل مكان ، سواء فى مصر أو السعودية أو قطر أو اثيوبيا أو فلسطين أو بريطانيا أو الولايات المتحدة الامريكية .

    ومن مساخر الاوضاع الشاذة ان يزايد علينا المتأسلمون بالوطنية ! فهم وبحكم منطلقاتهم الفقهية الفكرية – دليلا على كونها متناقضة مع الازمنة الحديثة – لا يعترفون بالاوطان إلا على مضض ، وعلى هذا الاساس فتحوا فى سكرتهم الذاهلة عن حقائق العصر وتوازنات القوى فتحوا البلاد علناً لكل شذاذ الآفاق ، واقاموا لهم بالخرطوم مركزا امميا للتخريب ، واذ انخرطوا فى المؤامرات اصطدمت أوهامهم الامبراطورية بحقائق الواقع الصلدة فانقلبوا الى وكلاء للسمسرة فى (الاخوان) والملفات ، ولكن بعد ان كلفوا الوطن حصارا باهظا يتسولون الآن مطأطئ الرؤوس والاذيال خلف الارجل كى يرفع ! وعلى خلفية افلاس مشروعهم سياسياً وأخلاقيا ودينياً صار معبودهم الحقيقى المال ، ما إن تُضع فى جيوبهم ريالات إلا ويقع السروال عن العورة ، فتحول نظامهم الحاكم الى زبائنية عامة ، يبحث مسؤولو ملفاته الخارجية عن ضمانات الأمان الشخصى والعمولات والرشاوى ، وصار مسؤولو مخابراتهم عن السعودية عملاء لها ، وعن ايران عملاء لها ، وعن اثيوبيا عملاء لها ، وعن بريطانيا عملاء لها ، والقائمة تطول ، ولكن الأبرز اقرارهم المعلن انهم تحولوا الى آذان وعيون للمخابرات الامريكية ، بل وأقر نافع مدير امنهم السابق أيام سطوته مفاخراً انهم فى زواج غير معلن مع امريكا ، ومعلوم انه من شروط مشروعية الزواج الاعلان ، ولذا فالدقة تقتضى توصيف وضعهم كـ(أخدان)!.

    ختاماً :

    يتحدثون عن اقامتى فى مصر مخونين ومهددين ، وأقول لهم لم آتى الى هنا وقد سدت الابواب امامى ، كنت قبلها فى السويد ويوغندا وزرت عديدا من البلدان الافريقية والاوروبية التى كان من الممكن ان اطلب فيها اللجوء ، ولكنى اخترت مصر مؤخرا ، ضمن ملايين السودانيين الذين شردهم النظام الاجرامى الدموى ، واذ اشكر الشعب والدولة المصرية على احتمالنا، فانى لست ساذجا , أعرف تعقيدات وتعرجات حسابات مصالح الدول ، وأحمد الله تعالى انى خفيف , ليس لدى سوى مرتبى وكتبى وشنطتى ، فلا تثقلنى شقة ولا استثمار ، ولذا على استعداد فى اى لحظة للمغادرة ، وانى على قناعة لا تتزعزع بان المهم اتخاذ الموقف الصحيح لانه ما يسد باب الا وينفتح آخر .

    (نص المداخلة على الروابط أدناه):

    https://www.youtube.com/watch?v=ArAtxMWwOB0

    https://www.youtube.com/watch?v=VeyWk2KblOI&feature=youtu.be

    https://www.youtube.com/watch?v=yg6SmZ34Fs4&feature=youtu.be

    https://www.youtube.com/watch?v=XPIHDCgDqmg&feature=youtu.be

    هيومن رايتس ووتش للأردن : يجب حظر دخول عمر البشير أو إلقاء القبض عليه

    March 26, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    دعت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم 26 مارس الأردن الى حظر دخول عمر البشير أو القاء القبض عليه فى حال دخوله .

    وأوضحت المنظمة انها كتبت رسالة بذلك الى الحكومة الاردنية لكنها لم تتلقى ردا بعد .

    وتمت دعوة عمر البشير لزيارة الاردن يوم 29 مارس لحضور الدورة (28) لقمة جامعة الدول العربية .

    وأوضحت اليزا كيبلر – المديرة المشتركة لقسم العدالة الدولية بمنظمة هيومن رايتس ووتش ، (سينتهك الاردن التزاماته الدولية كعضو فى المحكمة الجنائية الدولية اذا سمح للبشير بالزيارة دون القبض عليه . وأضافت (ان الترحيب بهارب من المحكمة الجنائية الدولية سيقوض جهود الحكومة الاردنية الاخيرة لتعزيز سيادة حكم القانون فى البلاد).

    وقالت كيبلر (الحكومة الاردنية لديها فرصة لاظهار مصداقيتها حول الموقف من المساءلة وحول دعم العدالة لضحايا الفظائع الجماعية … ان المكان الطبيعى للبشير المثول امام المحكمة الجنائية الدولية فى لاهاى ).

    (نص البيان أدناه):

    http://reliefweb.int/report/sudan/jordan-bar-entry-or-arrest-sudan-s-bashir

    نفي وتوضيح من الحركة الشعبية لتحرير السودان

    March 26, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    نفي وتوضيح الحركة الشعبية لتحرير السودان حول بيان جهاز الأمن الصادر بإسم الأمين العام للحركة الشعبية ياسر عرمان

    تحت عنوان (بيان من ياسر عرمان الامين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان شمال حول تطورات الاوضاع بالحركة ، ستظل رؤية السودان الجديد من حيث المنطلقات رؤية عابرة للجغرافيا والاثنيات)

    هذا بيان ركيك من بيانات أجهزة النظام الذي يتمنى لو تنشق الأرض وتبتلع الحركة الشعبية.

    البيان مفبرك ولا صلة له بالامين العام للحركة الشعبية .

    وهذا ما لزم توضيحه، وعلى أجهزة الإعلام أن تتوخى الحذر هذه الأيام فجهاز محمد عطا مصاب بداء السعر .

    مبارك أردول

    المتحدث الرسمي باسم ملف السلام

    الحركة الشعبية لتحرير السودان

    السبت 25 مارس 2017م.

    عمر البشير يحاول تقسيم النوبيين لاضعافهم وبيع أراضيهم

    March 26, 2017 · لا يوجد تعليق  

    (حريات)

    دعا عمر البشير الى اجتماع مع النوبيين بدعوى تنمية مناطقهم ، يوم الاثنين الماضى.

    وتوضح مداخلات عديد من نشطاء النوبيين فى مواقع التواصل الاجتماعى ان هدف عمر البشير تقسيم النوبيين ومن ثم اضعافهم كمقدمة لبيع أراضيهم .

    وننشر أدناه بعض هذه المداخلات :

    متابعات للقاء البشير مع النوبيين

    البشير و أبواقه ،، و النوبيون !!!!

    بفرضية صحة كل ما جاء من خبر عن لقاءٍ للبشير في بيته بمن دعاهم من نوبيين يوم الإثنين الماضي و ما جاء عنه من حديث عن النوبة و النوبيين ؛

    – ففي أي كهف كان ينام هذا البشير منذ ٢٨ عاماً و الأرض النوبية في ظلامها الدامس ، قاحلة جرداء من أدني الخدمات و مقومات الحياة الإنسانية بل و قد تم تجفيفها خلال فترة حكمه مما كانت فيها من خدمات !

    – و من أي علوٍ كان يطلق تصريحاته هو و رجاله حول بناء السدود و إغراق الأرض النوبية ؟

    – و أين كان و ما هو دوره الحقيقي فيما تم من قتلٍ لأبناء النوبيين في كجبار و فقط لأنهم قالوا لا للإغراق !

    – و أين ، و علي أيٍّ من أذنيه كان ينام عندما تقدم النوبيون بمذكرة مطالبهم لمجلس الوزراء فكذب عليهم المجلس و بلسانٍ نوبي !

    – و لماذا ( استيقظ ) البشير الآن تحديداً ، ليقول ( لبعض ) النوبيين – تعالوا لنكوِّن كياناً نوبياً ، و كأنه لم يعلم أن للنوبيين كياناتهم التي تمثلهم !!!

    – و ما علاقة صحوة البشير ( بالصحوة الإنسانية ) القطرية في حق الآثار النوبية ؟

    – و متي أقرّ هؤلاء الإسلامويون – و من خلفهم المستعمرين الجدد – بأن الآثار النوبية ليست أصناماً و وثنية و كفر ؟

    – ثم ، من هم من اختارهم البشير لكيانه النوبي ، و لماذا ؟ و أي دورٍ سيلعبون ؟ و علي أي معاييرٍ انتقاهم ؟

    – و كيف مثلنا هؤلاء المدعوون إلي مأدبة العشاء ، متجاوزين كل الأجسام النوبية الشريفة و اللجان القائمة علي رأس القضايا ؟ و لماذا و ما هي دوافعهم ؟

    – و هل كل من يدعوه البشير من النوبيين لمأدبة عشاء ببطاقة دعوة ( شخصية ) كهذي ، سيلبي مثل هذه الدعوة المنبتّة دونما أي مراجعة أو حتي تساؤل أو تعجب !

    – و هل المدعوين و بعد تخمتهم الدسمة هذه سيخرجوا إلينا مهللين مكبرين ، ثم يقولوا لنا بأن الرجل صدّيقاً صدوقاً صادقاً أميناً … الخ ، فيما يقول عن النوبة و النوبيين ؟

    – بل ، هل حدثه أحدهم عن ملف شهداءٍ لنا في كجبار ما زالوا في ذمته ؟ و عن زبانيته يحرقون النخيل النوبي بيدٍ و يسممون الأرض و الماء بأخري ، ثم يبيعون ما تبقي منها ؟ و عن الدم النوبي يُقدم قرباناً و فداءاً لنافع و اخوته في شندي !!!

    و بفرضية أن الخبر غير صحيح و مفتعل ، فبكل اختصار و دونما نحتاج إلي تعمق ، لماذا يتم إطلاق مثل هذا الخبر و ما الهدف منه و في هذا التوقيت بالذات ؟؟؟؟؟

    أيها النوبيون انتبهوا ، فلم يتبقي لنا سوي القليل من النضال  ، فحقوقنا لا تُمنح .. فإما أن يُعترف بها و إما أن تنتزع ؛ و هنالك بعض تململ يلوح في الأفق .

    هشام مختار .

    هنا أسئلة هامة نختبر بها جدية الحكومة في تنفيذ الوعود ( الشفاهية ) التي أطلقتها للذين دعتهم من النوبيين أولا لماذا تمت هذه الدعوة سرا ثانيا اذا كانت الحكومة جادة لماذ لم تعلن عن نيتها في الاجتماع  (بممثلي) النوبيين من خلال تقديم الدعوة للمنظمات النوبية المعروفة و الطلب منها تقديم ممثلين عنها مع الإعلان عن سبب الدعوة واجندة الاجتماع . ثالثا بينما تنوي الحكومة وتعد لإقامة خزاني دال وكجبار من ناحية واللذين اذا تمت اقامتهما سيغرقان الأراضي النوبية. . وبما أن الحكومة لم تعلن حتي الآن تخليها عن إقامة هذين الخزانين التدميريين كيف لنا أن نصدق أنها تسعي لتعمير المناطق النوبية. يبدو أن الحكومة ستستخدم معنا حيلتها المعروفة و التي استخدمتها كثيرا وهي  (فرق تسد ) .. ذلك أنها بهذه الوعود الخلب ستعمل علي التفريق بيننا كي تمرر أجندتها وتفرق صفوفنا وتطيح بوحدتنا.  أيها النوبيين لا تصدقوا هذه الحكومة فإنها تسعي لتدميركم. . أليس عبدالرحيم محمد حسين هو من وعد المصريين بتوطينهم حول حوض ارقين؟  هؤلا الكيزان لا دين لهم ولا وعد لهم. . تستفيدوا من تجارب دارفور وغيرها. . قوتنا في وحدتنا خلف تنظيماتنا النوبية. . ألا هل بلغت اللهم فاشهد .

    (للمزيد أدناه):

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=204848

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=201056

    حكومة الوفاق الوطني.. على ماذا يتعين أن يبحث رئيس الوزراء المكلف

    March 26, 2017 · لا يوجد تعليق  

    نبيل أديب عبدالله المحامي

    ” إن تنوعنا لا يفرق بيننا. ليست أعراقنا أو أدياننا أو ثقافاتنا هي التي تفرق بيننا. بما أننا قد حققنا حريتنا، فلا يمكن أن يكون هناك سوى شئ واحد يفرق بيننا: وهو أن بعضنا يتقيدون بالمبادئ الديمقراطية، وبعضنا لا يفعل ذلك” نيلسون مانديلا

    ما زالت المشاورات جارية بواسطة رئيس الوزراء المكلف وقيادات الأحزاب المشاركة (أو المحاورة إذا شئت) لتشكيل حكومة الوفاق الوطني. وما زالت الأخبار ترشح من هنا وهناك حول أشخاص المرشحين لملء المقاعد الوزارية والأحزاب التي ينتمون لها. ولا شك ان تكوين حكومة وفاق وطني هو فعلاً ما نحتاجه لحل أزمة الحكم في البلاد. فهذا ما يتفق عليه الجميع من حكومة، ومعارضة محاورة، وأخرى مقاطعة، بما تشمله من أحزاب وحركات مسلحة. ولكن المشكلة هي أن هذا الإتفاق أو الإجماع ينتهي هنا. أما إذا دخلنا في تفاصيل تكوين الحكومة وبرنامجها ومهماتها فإننا سنفتح صندوق باندورا لتخرج علينا مجموعة من الخلافات.

    وننظر فيما يلي لما نرى أنه يجب أن يبحث عنه السيد رئيس الوزراء المعين في الحكومة المكلف بتشكيلها. الثابت هو ان تعبير الوفاق الوطني يعني المبادئ التي يجتمع عليها الفاعلون الأساسيون في المجتمع السياسي. صحيح أن ذلك قد لا يشمل جميع العاملين في الحقل السياسي، ولكنه يجب أن لا يعني إستبعاد التكوينات المشكلة للأقليات العرقية أو الثقافية (بما في ذلك الدينية)، ولا إستبعاد الأقليات السياسية التي تقبل المبادئ الأساسية للمجتمع الديمقراطي. إذا تم إقصاء أى من الفاعلين الأساسيين في المجتمع السياسي، أو أي من الأقليات القابلة للمبادئ الأساسية للمجتمع الديمقراطي، فإن الحكومة التي يتم تشكيلها على ذلك النحو لن تكون حكومة وفاق وطني، بل مجرد حكومة إئتلافية بغض النظر عن الإسم الذي يطلقه عليها من شكلوها. إستكمالا لذلك لا بد لنا من أن ننظر لما نعني بالمبادئ الأساسية للمجتمع الديمقراطي.

    ماذا نعني بالمبادئ الأساسية للمجتمع الديمقراطي؟

    “لن يتم تدمير أمريكا أبدا من الخارج. إذا فشلنا وفقدنا حرياتنا، فسيكون ذلك بسبب ما فعلناه نحن بأنفسنا” ابراهام لنكون

    المبدأ الأصلي والأهم والذي يميز النظام الديمقراطي عن غيره من الأنظمة، والذي تتفرع عنه باقي المبادئ التي تشكل أساسيات النظام الديمقراطي، هو التبادل السلمي للسلطة. وهو مبدأ لا يتحقق بالنص عليه في الدستور، ولا بالقبول اللفظي له، بل بوجود الآليات والقوانين التي تجعله ممكنا وفاعلاً.

    لكي يكون التبادل السلمي للسلطة ممكنا فلابد من ان يرتكز على خضوع الحاكم للمحاسبة، وذلك لا يتم إلا بأمرين: الأول يأتي من جهة السلطات العامة التي يجب عليها أن تمتنع عن تشريع اى قوانين، او اصدار اي

    اوامر تنفيذية من شأنها ان تمنع معارضة تلك السلطات بشكل سلمي، أو إنتقاد ما تقوم به من أعمال. و الثاني يأتي من جانب المحكومين وهو ان يكونوا قادرين على إختيار الحاكم، وأن تكون كل السلطات التي يتمتع بها تأتي بتفويض منهم، وبشرط أن يكون ذلك التفويض محدد المدة والسلطات، لأنه إذا كان التفويض غير محدد المدة، أو غير محدد السلطة، يفقد الشعب قدرته عل محاسبة الحاكم. التفويض الممنوح للحاكم من حيث السلطات، يجب أن تحدده المبادئ الواردة في وثيقة الحريات، فلا يجوز له أن ينتهكها وهو أمر يتصل إتصالاً وثيقاً كما سنرى حالا بمبدأ الخضوع للمحاسبة. ومن حيث المدة فإن المدة تحددها الفترة الزمنية الدستورية التي ينتهي فيها التفويض للحاكم، والذي يتوجب عليه بعدها إعادة السلطة للشعب ليفوضها لمن يشاء، وهذا يتمثل في االإنتخابات الدورية.

    الإنتخابات الدورية

    إذا فقدنا حرية التعبير سنصبح كشاة تساق إلى الذبح في صمت وغباء. جورج واشنطن

    لا تعني الإنتخابات الدورية في حد ذاتها خضوع الحاكم للمحاسبة، فكم من إنتخابات تجرى دون أن يخضع الحاكم بسببها للمحاسبة، وذلك يحدث عندما تكون الأصوات الإنتخابية غير معبرة عن رأي الشعب، ولذلك الأمر مستويين. المستوى الغليظ يتمثل في تزوير الإنتخابات بواسطة السلطات. والمستوى الأرق وهو حين يكون الصوت الإنتخابي غير ملم بأحوال بلده، وغير متمتع بقدرة حقيقية على الإختيار. لكي توفر الإنتخابات الدورية مركباً يوفر المحاسبة السياسية لسياسات الحاكم، فإنه يتوجب ان يكون الصوت الإنتخابي ملماً بمجريات الأمور، وقادراً على الإختيار . هذه القدرات تمنحها له وثيقة الحريات. فلكي يستطيع الشخص ان يكون ملماً بمجريات الأمور فإنه يتوجب ان تكون له قدرة على تلقى المعلومات، وهذا ما توفره صحافة وأجهزة إعلام حرة لا تخضع لرقابة الحاكم، وإلا فكيف يمكنه محاسبة حاكم إذا قيد ذلك الحاكم ما يتوفرله من معلومات؟ كذلك فإن الفرد لا يستطيع موازنة الأمور، إلا في ظل مجتمع مفتوح يسمح له ولغيره بالتعبير عن الرأي. وحرية التعبير لا تكون ذات جدوى مالم تكن مستندة على حرية التنظيم، فحرية التنظيم توفر للفرد ساحات لتطوير المعرفة والفكر بما تتيحه من فرص لتبادل الرأي مع غيره من أعضاء التنظيم الذي يختاره بإرادته الحرة. وهذا لا يتوفر إلا إذا قرر القانون حرية تكوين الأحزاب، والنقابات، والجمعيات، وأجاز للأفراد الإنضمام لما يختارونه منها. ويشمل الحق في تبادل الرأي حرية التجمع السلمي، والتي توفر تجمعا لمدى زمني محدود، يمكن الفرد بمقتضاه من تبادل الرأي مع غيره في الإجتماعات العامة، أو إبداء الرأي الجماعي في مظاهرات سلمية. إذا لم يكن كل ذلك متوفراً، فإنه لا مجال للقول بأن هنالك قبول للتبادل السلمي للسلطة، ولا لأساسيات المجتمع الديمقراطي.

    إجتذاب الفاعلين الأساسيين للحكومة

    نخرج من هذا كله إلى القول بأنه من حيث التكوين، فإن إقصاء أياً من الفاعلين الأساسيين في المجتمع السياسي من تلك الحكومة، يجعل إطلاق صفة حكومة الوفاق الوطني عليها غير صحيح.

    ولا يجوز هنا الإحتجاج بأن هنالك مجموعة أقصت نفسها، لأن من يبحث عن الوفاق الوطني عليه ان يجتهد في لم الشمل، ولأنه أيضاً يصعب أن يرفض فاعل أساسي المشاركة في حكومة تتبنى نفس المشروع الذي يتبناه. وهذا يعني أن طرح البرنامج الذي يمثل وفاقاً وطنياً كفيل في حد ذاته بإجتذاب الفاعلين السياسيين للإصطفاف حول البرنامج. وهذا ينقلنا الى جزء آخر من المسألة وهو ما هو برنامج حكومة الوفاق الوطني؟

    شمول الحوار وإستمراريته

    الواضح هو أن الحوار الوطني والذي تم طرحه بواسطة رئيس الجمهورية في خطاب يناير 2014، كان يرمي لأن يتوصل الجميع للإتفاق حول أربعة ركائز أساسية، وهى الحرية، والسلام، والهوية، وحل مشكلة الفقر. ورغم أن مخرجات الحوار الوطني (أو حوار قاعة الصداقة إذا شئت) قد توصلت لإتفاق حول هذه الركائز الأربعة، إلا ان القول بأن ذلك قد أوصل الحوار الوطني لمراميه هو قول محل نظر. فمن جهة فإن الحوار لم يكن شاملاً، فبغض النظر عن الأسباب، فإن مجموعة مقدرة من الحركة السياسية المنظمة وفقاً للقانون، وأخرى من المجموعات المسلحة، لم تشارك في ذلك الحوار.

    والقول بأن الحوار قد انتهى ولا سبيل لإعادة فتحه مرة أخرى لا ينسجم مع الدواعي لطرحه في المقام الأول، لأن المسألة لا تمكن ان تُعامل معاملة الأسواق التي تطرح التخفيضات في زمن معين، فإذا إنتهى عاد السعر الى حالته الأولى. نحن نتحدث عن وفاق حول ركائز أساسية، وهذا الحوار لكي يكون مثمراً فإنه لابد له ان يضم الفاعلين الأساسيين في المجتمع السياسي، فإذا لم يتيسر له ذلك، لا يمكن لنا ان نطلق عليه اسم الحوار الجامع، بل يظل حواراً يمثل جزءً من المجتمع السياسي، ولن تصلح أي محاولة لتبرير غيبة جزء فاعل عنه في أن تحوله من حوار جزئي لحوار جامع. إذا كان ذلك كذلك، فلابد من ان يظل الحوار جارياً حتى يقول الآخرون رأيهم فيما تم الإتفاق حوله.

    من جهة ثانية ان الحوار في المجتمع لا يُغلق بابه في أي وقت، طالما ان النظام يقوم على المبادئ الديمقراطية والتي ترتكز على المجتمع المفتوح. واقع الأمر هو ان المجتمع المفتوح يظل في حالة حوار مستمر لا ينقطع، وما يتم الإتفاق عليه فيما عدا الركائز الأساسية للتداول السلمي للسلطة، بما تفرضه من حريات عامة، يظل دائماً مفتوحاً للحوار. بالنسبة لمحور الحريات فنعلم جميعاً ان تضمين مخرجات الحوار التي تم الإتفاق عليها في المنظومة الدستورية والقانونية، مازال محل شد وجذب، وقد يتغير تكوين الحكومة بشكل أساسي في حالة عدم التوصل لرأي موحد حولها بين الشعبي والوطني. عموماً لا يستطيع أحد أن يزعم أن هنالك توافق على تنفيذ مخرجات الحوار في القاعة ،على محور الحريات حتى الآن.

    ومن ذلك مسألة الهوية هى مسألة لا يجوز فرضها بأى حوار، وكل ما يمكن الإتفاق عليه حولها في تقديرنا هو قبول تعددية الهوية السودانية، ولكن ما زال هنالك ما يجب إكماله ليتم الإتفاق على طريقة إدارة التنوع. وهو أمر لايجب أن يقفل باب الحوار فيه حتى يستقر المجتمع على أمر يقبله الجميع، وعلى وجه الخصوص في زمن مازالت الحرب الأهلية فيه قائمة، وهذا ما يقودنا إلى المسألة الثالثة.

    من الجهة الثالثة فإن ركيزة السلام لم تتحقق، وهذا لا يصح الخلاف حوله. ولما كان السلام يشكل مسألة مركزية في الحوار، لصلته بجميع الركائز الأخرى، فإنه لا يجوز القول بأن الحوار قد توصل لنتائج نهائية بحيث يُقفل الباب في وجه أي إضافة أو خصم، والسلام لم يتحقق بعد.

    اما مغالبة الفقر فهى تخضع لتفصيلات كثيرة، ولكن لا يجوز أن يُقفل باب الحوار حولها حتى نغلب الفقر، واى إدعاء بأن ذلك قد تم بالفعل عن طريق ما تم الإتفاق عليه في قاعة الصداقة، لا يرقى لأن يكون إدعاءً جديا.

    إذا فالقول بأن الحوار الوطني قد إنتهى ولن يعاد فتحه، هو قول لا ينم عن فهم لما تم، ولا لما يجب أن يتم. والأصح هو القول أن مسألة الحوار الوطني هي عملية مستمرة، ومتطورة، ونتائجها وقتية، وقابلة للتغيير.

    وهذا مايجعلنا إستلهاما لما هو متفق عليه بين القوى الأساسية الفاعلة، أن نذكر أن قصر المشاركين في حكومة الوفاق الوطني، على المشاركين في الحوار، أو الذين يقبلون نتائجه، تحول حكومة الوفاق الوطني إلى حكومة إئتلاف بين أحزاب معينة، تشكل جزء من المسرح السياسي.

    برنامج حكومة الوفاق الوطني

    إذا كانت ركائز الحوار وماخرج به من مقترحات لا تصلح برنامجا لحكومة الوفاق الوطني وإن كانت تساهم في خلق فهم مشترك للعملية السياسية، فماهو برنامج حكومة الوفاق الوطني؟ .

    في إعتقادي أن برنامج حكومة الوفاق الوطني يجب أن يتشكل من الآتي :-

    إطلاق الحريات العامة

    أولئك الذين يقبلون التخلي عن حرياتهم الأساسية مقابل الحصول على الأمن، لا يستحقون الحرية ولا الأمن”. بنيامين فرانكلين

    أي حديث عن أن الحريات العامة لا تعاني الآن من مشكلة، هو حديث في مبدأ الأمر يقفز على مخرجات حوار قاعة الصداقة، وعلى ركيزة الحرية بإعتبارها مسألة مازالت تبحث عن حل.

    لكي يكون برنامج حكومة الوفاق الوطني معبراً عن إسمها فإنه لا بد له من أن يشمل بند إطلاق الحريات العامة. إطلاق الحريات العامة يتطلب القيام بعملية إصلاح قانوني شاملة، بحيث ترتكز القوانين الماسة بالحريات العامة على مفاهيم مختلفة عن تلك التي ترتكز عليها الآن. أول هذه المفاهيم هو تحديد تفويض جهاز الأمن في المسائل المتصلة بالحريات العامة ليقتصر على أمن الدولة، لا أمن الحكومة، بحيث لا يكون للجهاز أي صلة على الإطلاق بالنشاط السياسي السلمي، والذي يشمل العمل الصحفي، والإجتماعات العامة، ونشاط الأحزاب المسجلة، والجمعيات والتكوينات النقابية، والمظاهرات والمسيرات السلمية، لأن تلك الأنشطة هي خارج تفويضه فلم نسمع بجواسيس، أو إرهابيين، يدعون لإجتماعات عامة، ولا مسيرات، أو يكونون أحزاباً سياسية. وهذه مسألة أساسية لتمكين جهاز الأمن من القيام بمهمته الحقيقية، وهي رصد الأعمال المعادية للدولة، وليست للحكومة، كالتجسس والإرهاب. ويجب أن يشمل الإصلاح القانوني تنقية القوانين من الأحكام القمعية التي تمنع ممارسة الحقوق الدستورية، أو تنتهكها بشكل مباشر، أو عن طريق إستخدام لغة غامضة، بحيث لايمكن للإنسان متوسط الذكاء أن يعرف المقصود منها.

    وقف الحرب وإحلال السلام

    لن يتم إحلال السلام بضم الحركات المسلحة إلى حكومة الوفاق الوطني، وأن كان ذلك ضرورياً لإحلال السلام، ولكنه سيتم بمخاطبة المظالم التي يتعرض لها سكان الهامش، من حيث عدالة توزيع الثروة فيجب توجيه الإستثمار لتلك المناطق، وتفعيل الحكم الفيدرالي، وذلك برفع قبضة المركز، بحيث يتاح لتلك المناطق ليس فقط أن تنتخب القائمين على أمرها، بل وضعهم على مقربة منها، بحيث يستشعرون ماتحتاجه من جهة، وتضعهم تحت رقابتها من جهة أخرى. لذلك فنقل القرارات المتعلقة بتقديم الخدمات لتلك المناطق، مع تمكينها من المصادر المالية، والفنية، والإدارية، التي تمكنها من ذلك، هي مسألة محورية في إحلال السلام. من الجانب الآخر فإن تفعيل الحكم الفيدرالي يمكن تلك المناطق من تطوير ثقافاتها والتعامل بلغاتها، وتبني سياسة تعليمية قريبة من إحتياجاتها الثقافية والإقتصادية. وكل هذا يجرد النزاع المسلح من جدواهـ.

    إنهاء الخصام مع المجتمع الدولي

    إن مسألة العلاقات المتوترة مع المجتمع الدولي، تحكمها مسألتان: الأولى هي مخلفات ماتم في عام 2003 من صراع مسلح في دارفور، وماتلاه من تدخل المجتمع الدولي في المسألة. وهذه المسألة لن تحل بالهجوم على المحكمة الجنائية الدولية، ولا بتحويل السودان لمركز معاد لها. ولكنها ستحل تلقائيا عن طريق إنهاء الحرب نهائياً في دارفور، وتضميد الجراح التي نتجت عنها. هذا يمكن إنجازه عن طريق إعمال مبادئ الحقيقة و المصالحة، بعد وقف الحرب نهائياً في دارفور . وهذه الآلية المقبولة دولياً، وقد تم إستخدامها في العديد من الدول، على رأسها جنوب إفريقيا، حيث تم إبدال وسائل الإنتصاف التقليدية، بهذه الوسيلة التي تقوم على تضميد الجراحات، وإعادة ثقافة السلام. وهي، فيما أرى، الآلية الوحيدة الكفيلة بإنهاء مسألة الإتهامات الجنائية أمام المحكمة الجنائية الدولية.

    من الجهة الثانية فقد كانت إنتهاكات حقوق الإنسان سواء في مناطق النزاع، أو ضمن المجتمع المدني السياسي، قد شكلت سبباً لتوتر العلاقة بين السودان والمجتمع الدولي. وتنفيذ أجزاء البرنامج فيما يتعلق باشاعة الحريات العامة، ووقف الحرب، وإحلال السلام، سيؤدي إلى أنهاء ذلك التوتر وقيام علاقة طبيعية بين الطرفين.

    مغالبة الفقر

    لا شك أن مغالبة الفقر هي مسألة لا يمكن إنجازها فيما تبقى من زمن على إنتخابات 2020. ولذلك فإن البرنامج فيما يتعلق بهذه الجزئية، يجب أن يتجه لإصلاح الخدمات العامة التي تدهورت بشكل مؤسف في الآونة الأخيرة، وجذب الإستثمارات الأجنبية والمحلية، إلى المشاريع التي تستفيد منها القطاعات الأضعف من السكان. وجزء كبير من هذه العملية سيعتمد على عملية الإصلاح القانوني، الذي لا يمكن أن يتم إجتذاب رؤوس الأموال الأجنبية بدونه في نهاية الأمر.

    مفتاح الوفاق الوطني

    وسواء تمت مشاركة الفاعلين السياسيين الذين لم يشاركوا في الحوار حتى الآن، أم لم تتم سيكون مفتاح قبولها للتعامل مع الحكومة القادمة، هو مدى جدية تلك الحكومة في حل أزمة الحريات، والتعامل مع المواطنين بشكل يصون حرياتهم، وكرامتهم. هذا هو مفتاح الوفاق الوطني، والذي لن يتم إلا بمشاركة الآخرين في إتخاذ القرار. أما الحديث من منطق السلطة التي اغلقت أذنيها عن سماع بعض الناس، وبعض الأطروحات، فهذا أبعد ما يكون عن أي وفاق .

    الوفاق سيدي رئيس الوزراء لن تنجزه إلا مع من يخالفكم الرأي، أما المتفق معكم فلا حاجة بكم لدعوته إلى الوفاق.

    نبيل أديب عبدالله

    المحامي

    ( التهميش في شرق السودان )

    March 26, 2017 · لا يوجد تعليق  

    د. احمد محمد عثمان ادريس

    جاء حزب او جبهة الشرق الى الخرطوم من اجل قضية كبيرة لاهل الشرق ولكن عندما دخلوا القصر(ناموا) بانتعاش كبير مما جعل القضية في تناسي وابتعاد عنها،رغم ان الحزب او جبهة الشرق لم تعالج اي قضية وجمع المشاريع المرفوعة اعلامياَ عبارة عن مشاريع اعلامية بحته بجانب الاختلاس والسرقه في المشاريع التي يقولون بانها موجوده على الطبيعة رغم التزام الداعمين بجميع السداد ولكن اهل الزعامة والفخامة (ناموا) على اضواء التكييف والراحة تحت كشافات القصور واصبحت بعيده عن الاضواء.

    اهلنا في الشرق حتى الان يعيشون في فقر مدقع وتهميش كبير جعل اهل شلاتين وحلايب يؤيدون تواجدهم في الجانب المصري كولاء وتحييز لان جميع الحكومات منذ الاستقلال وحتى حكم الاسلاموفيا لم تقدم لهم مثلما ماقدمت لهم الحكومة المصرية ، فاذا حدث استفتاء حول هذه المناطق فمن السهل ان يكون الولاء لمصر ام الدنيا وليس للسودان بالاضافة الى هناك تشابك وترابط اسري ولحمه مابين مناطق شلايتي وحلايب وبعض المحافظات الصعيدية في مصر وصلت الى حد التصاهر، بجانب القبائل المتداخلة مابين الطرفين كالعبادبة وغيرها.

    واخيراً ظهر حزب جديد شبابي يطالب بتطوير ونقل هذا الاقليم من حالة التهميش الذي يعانيه الى حالة افضل والتخلي عن زعامات القصر والتكييف ودخول الغابة مرة اخرى كمعالجة هذه القضية عبر اطر السلاح كما هو الحال في النيل الازرق وجبال النوبة ودارفور وبهذا يكون الشرق قد اشتعل مرة اخرى، ولكن الحكومة غير منتبه الى تلك التحركات باعتبارها بسيطة ومحدودة ، والمحدودة سوف تصبح منسقة وكبيرة وتداخل فيها ايادي اخرى، والله الموفق …

    المختطف الفرنسى من تشاد موجود بالسودان

    March 25, 2017 · 1 تعليق  

    (وكالات – حريات)

    أعلن وزير الأمن التشادي، أحمد محمد بشير، ان الرهينة الفرنسي الذي خطف في تشاد موجود في السودان.

    وأضاف بشير، في تصريح أمس، ان (قوات مشتركة تشادية وسودانية تبحث عن الفرنسي)، من دون تقديم تفاصيل إضافية حول العملية.

    من جهته، قال وزير الدفاع الفرنسي، جان إيف لودريان، لقناة (سي نيوز) الإخبارية، إن (الوضع في دول الساحل ما زال غير مستقر)، مضيفا (نتخذ في ما يتعلق بهذه الرهينة الإجراءات نفسها التي اعتمدناها مع سابقيه، ونتابع الأمور من كثب).

    كما أكد وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت،(بذل كل الجهود بالتعاون مع السلطات التشادية للتوصل إلى الإفراج عن الرهينة).

    وكان مواطن فرنسي يعمل لصالح شركة تعدين قد خطف، أول أمس، في بلدة تبعد 50 كلم عن غوزبيدا، على مسافة 200 كلم إلى جنوب أبشي.

    وتعود آخر عملية خطف استهدفت فرنسيين في تشاد إلى 9 نوفمبر 2009، وتبنتها حينها مجموعة سودانية من إقليم دارفور، تدعى(صقور تحرير افريقيا).

    يشار إلى أن تشاد تعد أحد أهم حلفاء فرنسا في مكافحة الإرهاب ، وتضم قاعدة لقوة فرنسية مؤلفة من 4000 جندي، تنفذ عملياتها في خمس من دول الساحل، هي موريتانيا، مالي، النيجر، تشاد، وبوركينا فاسو.

    (المصدر فرانس برس).

    https://www.al-arabi.com/Africa/11365

    العلاقات المصرية السودانية من العواطف إلى المنافع!!

    March 25, 2017 · لا يوجد تعليق  

    محجوب محمد صالح

    لم نستغرب انفجار الأوضاع بالنسبة للعلاقات المصرية السودانية فقد ظللت أحذر منذ زمن طويل أن النزاع حول مثلث حلايب الذي احتلته مصر بالقوة العسكرية قبل أكثر من عقدين سيظل يمثل قنبلة موقوتة في العلاقات المصرية السودانية ما لم يصل الطرفان إلى حل الأزمة باتفاق ثنائي، أو إحالتها إلى التحكيم الدولي، ولكن شيئا من ذلك لم يتحقق واستمر هذا النزاع يشكل الخلفية لكل نزاع جديد يثور بين البلدين ويقود إلى التصعيد المتبادل.

    وقد تراكمت خلال السنوات قضايا خلافية ثانوية ظلت تستمد خطورتها من خلفية احتلال مصر لمثلث حلايب، وكثيرا ما تفسر مصر بعض الممارسات السودانية بأنها استمرار لروح عدائية من جانب السودان، وكثيرا ما يفسر السودان الممارسات المصرية تجاه السودان بأنها تأتي في إطار سياسة مصر الساعية لفرض نفسها دولة رائدة في وادي النيل وبقية دول الحوض مجرد توابع لها.

    مصر باتت تتحسس من وجود نظام إسلامي على بوابتها الجنوبية، وفي وقت تدير فيه هي معركة مع الإخوان المسلمين في أراضيها وتتهم السودان بأنه يؤويهم ويتعاطف معهم، وبالمقابل يتهم السودان مصر بأنها تدعم جماعات متمردة عليه أو معارضة له، وكلاهما يتعامل مع هذه الخلافات وفي ذهنه أزمة مثلث حلايب التي كلما مر عليها زمن صارت أكثر تعقيدا وأشد حساسية، خاصة مع محاولة (تمصير) المثلث التي تدور على قدم وساق -وهذا ينطبق على باقي الممارسات المتبادلة بين الطرفين وفي مقدمتها الموقف من سد النهضة الإثيوبي- وأخذت هذه (الاحتكاكات) الحكومية تمتد للقطاع الاقتصادي والقطاع الاجتماعي بما يضر بمصالح القواعد الشعبية، فالسودانيون في مصر الآن يتعرضون إلى ضغوط غير مسبوقة؛ إذ فرضت عليهم رسوم إقامة بأثر رجعي يمتد ثلاث سنوات للوراء وبمبالغ مالية فوق طاقتهم، وهم الآن يعيشون ظروفا صعبة لأنهم لا يستطيعون أن يغادروا مصر عائدين للسودان إلا إذا سددوا أموال رسوم الإقامة التي هي فوق طاقتهم، وبالمقابل فإن رجال الأعمال المصريين يشكون من أنهم يواجهون تعسفا شديدا خاصة بعد أن أغلق السوق المصري في وجههم لعدم تطابق منتجاتهم مع المواصفات السليمة.

    هذا من شأنه أن يشكك في مصداقية الحكومتين حينما تتحدثان عن العلاقات الأزلية والتاريخية، ولعل الوقت قد حان كي يغادر البلدان هذه المحطة العاطفية ويبنوا علاقاتهم على أسس ثابتة للمصالح المشتركة بصرف النظر عن أي خلافات تثور من آنٍ لآخر بين البلدين، وأول خطوة في هذا الاتجاه ينبغي أن يتفق الطرفان على إحالة ملف حلايب للتحكيم الدولي مع التزام كل منهما بقبول نتيجة التحكيم حتى يستطيع البلدان أن يضعا هذا الخلاف وراء ظهرهما؛ لأن أي اتفاقات أخرى قبل أن يعالج هذا الجرح الغائر هي ضرب من الحرث في البحر؛ ولذلك فإن البيان المشترك الصادر من وزيري خارجية البلدين بالأمس لن يعيد الأمور إلى مجراها الطبيعي لأنه لا يستند إلى أساس راسخ، وسيذخر الإعلام في البلدين بردود فعل غاضبة عندما يقع أي خلاف جديد ما دام احتلال حلايب مستمرا.

    لقد سارع الوزيران لاستنكار حملة التجريح الإعلامية المتبادلة ورفضا ما وصفاه (بالتجاوزات غير المقبولة) ووعدا بعقد اجتماع بين الوزيرين في النصف الأول من الشهر المقبل، ونحن لا نشك في أن هذا الاجتماع سيعقد في موعده وأنه سينتهي بإصدار بيان تتم صياغته في عبارات دبلوماسية تذكرنا (بأزلية) العلاقة بين البلدين، ولن يصمد مثل ذلك البيان إلا ريثما تنفجر أزمة جديدة في هذا الجو المشحون.

    العرب القطرية

    (حريات) تكشف صفقة مستشفي أمبدة !

    March 24, 2017 · 1 تعليق  

    (حريات)

    كشف مصدر موثوق لـ(حريات) صفقة بين حكومة عمر البشير والمستثمر السعودي محمد بن صالح الراجحي قضت بمنحه أراضي زراعية استثمارية واسعة في الولاية الشمالية مقابل تمويله مستشفي الراجحي (الخيري) ، والذي أفتتح في منطقة دار السلام بأمبدة بأم درمان، 6 مارس الماضي.

    وأوضح المصدر لـ (حريات) بان حكومة ولاية الخرطوم لم تدفع جنيها واحدا في بناء أو تشغيل المستشفي، مشيرا الي اتفاق تم بين وزارة الصحة بولاية الخرطوم وجامعة (الاحفاد) للبنات تقوم بموجبه الجامعة بتشغيل المستشفي بتوفير الاطباء وتشغيل المعامل وكافة وحدات المستشفي لعدد من السنوات.

    وأضاف انه وبموجب الإتفاق فان جامعة الاحفاد تقوم بتطوير خدمات المستشفي الطبية بمختلف انواعها وتدريب الكوادر الطبية مقابل المشاركة ايضا في ادارة المستشفي.

    وكشف المصدر عن اعتزام مامون حميده افتتاح قسم استثماري بالمستشفي رغم عدم تحمل وزارة الصحة لأي من نفقات بناء وتشغيل المستشفي.

    وسخر المصدر من دعوات البشير لعلاج الالمان في السودان، ووصفها بالمضحكة لجهة ان الحكومة لم تدفع جنيها واحدا في تكلفة المستشفي بل تقوم بالاستثمار فيه.

    وكان عمر البشير تباهي في كلمته بمناسبة إفتتاح المستشفي بتطور الخدمات الصحية في الخرطوم، داعيا لجعل مستشفى (أم بدة) قبله لعلاج المواطنين الالمان!

    وسخر متداخلون بمواقع التواصل الاجتماعى من دعوة عمر البشير ، ولاحظوا التناقض ما بين قوله وفعله ، حيث عادة ما يهرع هو شخصياً للعلاج بالخارج حين يدهمه المرض .

    جلد (16) من طلاب دارفور بجامعة القرآن احتجوا سلمياً على الرسوم الدراسية

    March 24, 2017 · 1 تعليق  

    (حريات)

    حكمت محكمة (مدني) بولاية الجزيرة بجلد (16) طالبا من طلاب دارفور بجامعة القران الكريم (40) سوطا لكل طالب مع غرامة (200) جنيها ، بتهمة إثارة  الشغب، أمس الخميس 23مارس.

    وجاء حكم المحكمة بعد ان نفذ الطلاب وقفة احتجاجية أمس الأول داخل مباني الكلية ، احتجاجا على تراجع الجامعة من إعفاء طلاب الدفعة ( 24 ) من دفع الرسوم الدراسية حسب اتفاقايات سلام دارفور.

    وقال طالب من طلاب دارفور لـ (راديو دبنقا) ان الحكم نفذ مباشرة بعد قرار المحكمة وأوضح أن هناك (5) طلاب لايزالون في الحبس لعدم تمكنهم من دفع الغرامة بعد أن نفذ عليهم حكم الجلد.

    وأضاف أن الطلاب الخمسة المحبوسين لعدم سداد الغرامة هم حمودة عبد الله وأنور عثمان وإسماعيل عيس وعبد الفتاح يوسف وعبد المحمود أحمد محمد.

    وقال إن الطلاب الذين نفذ فيهم حكم الجلد هم ميسرة عبد الله محمد وعبد المحمود أحمد آدم وعبد الملك محمد ومحمد إسماعيل عبد البشير وأبو عبيدة الطاهر وإسماعيل شلبي وعيسى مراد معلة ونصر الدين حسن جبريل وصبري بشير ومحمود محمد أحمد وعبد الله أحمد شوكة ومحمد إسماعيل وحمودة عبد الله وأنور عثمان وإسماعيل عيس وعبد الفتاح يوسف وأطلق سراحهم جميعا لعدم تمكنهم من دفع الغرامة.

    وأكد الطالب بان المحكمة أصدرت حكمها دون توفير هيئة دفاع للطلاب .

    انسحاب السنوسي من سباق الأمانة العامة للشعبي وترشيح علي الحاج بديلاً له

    March 24, 2017 · 1 تعليق  

    (حريات)

    انسحب ابراهيم السنوسي ، الأمين العام لعام الحالي لحزب المؤتمر الشعبي، من سباق الترشح للامانة العامة للحزب في اجتماع مجلس الشورى امس الخميس .

    ورشح السنوسي عقب إعلانه الإنسحاب الدكتور علي الحاج بديلاً له في المنصب.

    وشهد الاجتماع عدة ترشيحات للموقع بلغت (۸) ترشيحات بالاضافة لعلي الحاج ابرزها : الدكتور بشير ادم رحمة امين الامانة الاقتصادية والدكتور احمد ابراهيم الترابي نائب الامين العام والدكتورة ثريا يوسف نائب الامين العام، والقيادي عبد لله ابو فاطمة وعبد الرحمن عامر امين الشعبي بالجزيرة وابراهيم عبد الحفيظ والسفير ادريس سليمان، قبل ان ينسحب بشير ادم رحمة واحمد ابراهيم الترابي وابراهيم السنوسي . يشار الى ان التوقعات كانت تذهب لأن تنحصر المنافسة بين السنوسي وعلي الحاج.

    مجلس الأمن: حكومة جنوب السودان تتجاهل المجاعة

    March 24, 2017 · لا يوجد تعليق  

     (وكالات)

    أعرب مجلس الأمن الدولى عن قلقه العميق ازاء انتشار المجاعة وتدهور الوضع الإنسانى فى جنوب السودان وطرحت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا مجددا امكانية فرض عقوبات وحظر على الأسلحة المتجهة إليه.

    ومع تعرض البعثات الإنسانية وبعثات الأمم المتحدة للنهب وعمليات الاغتصاب الجماعية والمتكررة وتجنيد الأطفال وانتشار المجاعة بعد ست سنوات من الاستقلال، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش خلال الاجتماع الخميس إن “كل التفاؤل الذى صاحب ولادة جنوب السودان زال بفعل الانقسامات الداخلية والخصومات والسلوك غير المسؤول لبعض قادته”.

    وأضاف أنه على الرغم من دق الامم المتحدة والأسرة الدولية ناقوس الخطر “لم تعرب الحكومة بعد عن قلق حقيقى ولم تتخذ اى اجراء ملموس فى مواجهة الوضع الذى يعانيه سكانها”، وادان “رفض القادة الاقرار بوجود ازمة وتحمل مسؤولياتهم لإنهائها”.

    ومع شعور عام بالقلق ازاء استمرار المعارك والفظائع واستفحال الوضع الإنسانى لم تتضح بعد السبل المتاحة امام مجلس الامن الدولى لدفع قوات الرئيس سلفا كير ومتمردى نائبه السابق رياك مشار إلى وقف اطلاق النار واستئناف الحوار وفقا لاتفاق السلام الموقع فى 2015.

    وبعد أن اقترحت الولايات المتحدة فى ديسمبر فرض حظر على الأسلحة وعقوبات على بعض قادة جنوب السودان عادت وطرحت هذه الخيارات الخميس تدعمها فرنسا وبريطانيا.

    « Previous PageNext Page »