الجمعة  24  أكتوبر  2014
  • من نحن
  • راسلنا
  • اعلن معنا
  • ادعمنا
  • (حريات) تنشر تفاصيل جريمة إغتصاب الطالبة الجامعية مزدلفة أحمد عبد الله

    July 12, 2012  

    (حريات)
    المكان داخلية الكوثر للطالبات جامعة الفاشر …..
    التاريخ يوم الثلاثاء 10 – 7………
    بداية الاحداث كانت  الساعة الواحدة ونصف صباحا …..
    في تمام الساعة الواحدة ونصف صباحا تسلل رجل يرتدي زي الجيش الى الداخلية بعد تسلق سورها الغربي الشاهق.
    دخل جناح( اسماء) القريب من السوربعد  دقائق دخل غرفة ووجد بها  طالبات مكث اكثر من ثلث ساعة معهن تحت التهديد.
    بعدها خرج من الجناح وتحول شرقا الي جناح (حميراء) حيث الغرفة 2 مسرح الجريمة .وكان ذلك حوالي الساعة1و58 دق ودخل الغرفة 2 الساعة 2:4 دق
    ووقتها اتصلت البنات بالمشرفة والحرس المناوب “هيثم ” ، حيث لم يرد إلا بعد المكالمة الرابعة ، وأخبرنه بوجود رجل مسلح ، وعليه أن يأتي مسلحا ، إلا إنه تأخر لنصف ساعة كاملة .
    وجد الجاني الضحية نائمة فقام باغصابها بوحشة ، قاومته الضحية فاستل سكينه وحاول طعنها ، فامسكت الفتاة بالسكين مما تسبب بجروح في يديها وخدها ، بالاضافة لكدمات في مناطق متفرقة من الجسم مصحوبة بنزيف جراء تهتك غشاء البكارة ،وايضا اثار خنق برباط حول العنق وهذا ما أثبته تقرير الطبيب الشرعي .
    وعندما وصل الحرس ” هيثم ” والمشرفات ” حواء موسى وسلمى وأم النصر ( فرد شرطة ) ” وجدوا أن الغرفة مغلقة وبداخلها المجرم والضحية . مما استدعى طلب النجدة من الحرس الجامعي .
    في تلك اللحظة خرج الجاني ولاذ بالفرار ، وقام باطلاق عيار ناري ثم قفز راجعا عبر السور عند الساعة 3:22 دق ، مخلفا قميص ميري والسكين ، ولم يلقى القبض عليه حى الآن .
    وعندما عادالجميع لغرفة الطالبة ، وجدوا كميات من الدم على الارضية والفراش والحوائط ، بما يدل على مقاوة الفتاة للاغتصاب ، كما كانت الطالبة  في حالة صحية مدهورة نتيجة النزيف والصدمة .
    وصل نائب قائد الحرس الجامعي ” أبو القاسم ” بعد سماعه الخبر بصحبته سيارة للشرطة وأخرى للأمن وعربة اسعاف ، وقاموا بأخذ القميص والسكين من مسرح الجريمة !! ، ثم استفردت المشرفات  الثلات بالضحية وحاولن إجبارها على الإعتراف بوجود إتفاق مسبق بينها والجاني ، رغم النزيف والصدمة .
    بعدها قامت المشرفات بتغيير ثياب الضحية ونقلها بالإسعاف بدون رفقة أي من المشرفات أو زميلاتها !! .
    وجهت الطالبات عدة تساؤلات للمشرفات والحرس ” آدم إدريس ” المناوب بكلية الموارد الملاصقة للداخلية من الجانب الشمالي، فكان ردهم كالآتي :
    أكدت المشرفة “ام النصر ” على رؤيتها للجاني أثناء نقاشه مع مجموعة من الطالبات ،إلا أنها لم تتدخل لاعتبار الموقف نقاش عادي بين الطالبات والجاني ، كما ردت حين استنكرت الطالبات موقفها بأن الضحية لديها إتفاق مسبق مع الجاني ، وعملت على ترويج روايتها بين الطالبات .
    كان كلام الحرس ” آدم ” مطابقا لرد المشرفة ” أم النصر ” بل اضاف ، بأنه يمتلك دليل على ذلك ، واتهم الطالبات بالكذب لصالح الضحية ، الشىء الذي استفز الطالبات أكثر ، فقامت إحداهن بصفعه على وجهه ، فما كان منه إلا أن امسك بيدها وثنى معصمها ، ثم ردد نفس سالكلام بنبرة اكتر تهديدا .
    وعند الثامنة صباحا تجمعت الطالبات ومعهن عدد قليل من الطلاب “50 طالب وطالبة ” وساروا متجهين نحو مستشفى النساء والتوليد المجاور للجامعة ، فتصدى لهم الحرس والامن والشرطو ومنعوهم من الخروج بزريعة وجود الوفد الزائر ” علي عثمان ورفاقه لغرض موتمر أهل دارفور ” ولا يريدون بلبلة بالخارج ، ولما كان الطلاب والطالبات مصممون على الخروج ، هددهم الحرس بقوله : إنتوا مجموعة سياسية ودايرين تخربوا وحنتعامل معاكم بالقوة لو ما رجعتوا ” واشهر أحد افراد الامن ال” بوليسين ” في وجه الطالبات عندما احتججن على تهديد الحرس ، ثم اردف بلهجة حادة : إنتوا يحرسوكم لي شنو ؟
    توجهت الطالبات والطلاب لمقابلة عمادة شئون الطلاب – رغم تهديدات الحرس بعدم قانونية التجمع  مما سيجبره على اتخاذ إجراءات ضدهم – وإجتمعوا بالمشرف ، فتحقق منهم وأخبرهم بالشروع الإدارة في تنفيذ الإجراءات القانونية ، واتفقوا على تكثيف الحراسة بالداخلية لحين انقضاء فترة الإمتحانات .
    وفي العاشرة مساء ، إنضمت طالبات داخليات الريان والفردوس لتجمهر طالبات الكوثر ، خارج الداخلية ، إحتجاجا على عدم وجود حراسة ، ثم جاء مسئول الإسكان بالصندوق “زين العابدين ” ومعه ” ابو القاسم ” نائب الحرس و ” سراج ” قائد الحرس الجامعي برفقة 7 من الامن ، لغرض إقناع الطالبات بالعودة ، وحين رفضن ذلك لعدم وجود حراسة هددهن باستدعاء قوات مكافحة الشغب باعتبار الامر تجمع غير مشروع . ثم عادت الطالبات ادراجهن في الثانية عشر منتصف الليل .
    الجدير بالذكر :
    -    تزامن الحادث مع إنعقاد مؤتمر أهل دارفور ، الذي يحضره علي عثمان محمد طه .
    -    تقع الجامعة في الطرف الغربي من مدينة الفاشر ، حيث توجد مجمعات كلية الطب والموارد والتربية وداخليات الفردوس” شمال غرب ” والريان ” جنوب غرب ” والكوثر ” شرق ” للطابات ، وداخلية الرشد للطلاب في الزاوية الشمالية الغربية من حوش الجامعة ، ويقع معسكر للدفاعات الابعة للجيش على مسافة عشرين متر جنوب داخلية الريان .
    -    تم الحصول على صور للضحية بالإضافة لنسخة من تقرير الطبيب وتسجيل صوتي للفتاة وآخر لحديث زين العابدين نائب امين عام الصندوق الغربي مع الطالبات ، مرفقة مع المستند .
    -    اسم المجني عليها مزدلفة احمد عبدالله محمد
    -    كلية الاداب تخصص علم اجتماع السنه التانية الفصل الدراسي الثالث
    -    المنطقة محلية ودعة شمال دارفور
    -    للعلم، الجامعة  فرغت من الامتحانات الاساسية فقط المتواجدين من الطلاب والطالبات بغرض امتحانات البدائل وهم قلة في العدد.
    -    يوجد محاولات وتروايج حثيثة من ادارة الجامعة والحكومة لواد الموضوع بالحديث عن ضرورة التريث من جهة ،ومن جهة اخرى بمحاولة تجريم المجني عليها.او تخويف الاسرة من اتجاه اخر.
    -    سور الداخلية ليس بالقصير وبه سلك شائك ،كما ان الداخلية تعتبر الاكبر من رصيفاتها الكوثر والريان .والحركة فيها صعبه ومضلله للذي لا يقطنها وذلك نتيجة لكبر حجمها
    -    اشارات كثيرة تدل ان بالقضية اطراف عده متورطين من ضمنهم الحرس المناوبين،وذلك حسب راي احد افراد المباحث .
    -    لم تسجل أي جهة رسمية زيارة للمجني عليها سواء ان كان ادارة الجامعة او حكومة الولاية او منظمة او غيره سوى الطالبات و الطلاب.
    -    لا يوجد بمدينه الفاشر جهات ناشطة  بشكل حقيقي في مجال العنف ضد المرأة وحقوق الانسان.
    ترجمة التقرير الطبي:
    الشكوى :التعرض لاغتصاب قبل ساعة
    عند الفحص: تؤكد الاختبارات المعملية وقوع الاغتصاب
    العلاج: حبوب مانعة حمل
    مضاد حيوي ايرثرومايثين
    لقاحات للوقاية من الايدز
    _المريضة تم اعطاءها بالفعل حبوب مانع حمل و مضاد حيوي”Azithromycin” للوقاية من الاصابة بالايدز
    قامت بالفحص د/نهله احمد
    وتم اعتماد النتيجة من   د/صالح طاهراخصائي امراض النساء والتوليد والناسور البولي .
    (اضغط لقراءة التقرير الطبي)

    Share

    التعليقات

    ( التعليقات الواردة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الصحيفة)

    16 تعليق على “(حريات) تنشر تفاصيل جريمة إغتصاب الطالبة الجامعية مزدلفة أحمد عبد الله”

    1. بكري النور موسى شاي العصر في July 12th, 2012 6:58 pm

      المتابع لهذا الموضوع يجد أن هؤلاء المهوسين وتجار الدين لكي يوهموا البسطاء والمساكين وإستدرار عطف الناس بإسم الدين تجد أسماء كل الداخليات أسماء دينية مثل الكوثر , الريان.أسماء,الفردوس ,هي تسمية أريد بها باطل . المفروض يغيروا هذه الأسماء من اليوم ويسموها نانسي عجرم .نجوى فؤاد. زيزي ، صوفيا. مادونا. لكي تطابق الواقع الواقع.

    2. mjnon في July 12th, 2012 7:20 pm

      اذا بليتم فاستترو يا ناس…البنت دي فضحتوها فضيحه شديده..ميته وخراب ديار..حقو يعروسها للصحفي النشر الخبر ده

    3. wad omdurman في July 12th, 2012 7:26 pm

      من اين اتي هاؤلاء ؟ كل يوم نسمع عجب وبعدين يعنى هى عندها معاه اتفاق تجيبو للداخلية ده فهم شنو ده ; ما كان ممكن تقابلو في اي مكان يظهر انو المشرفة دي هي الماتمام ويجب التحري عنها

    4. مصطفي في July 12th, 2012 7:48 pm

      لن يسلم الشرفيع من الاذي*حتي يراق علي جوانبة الدم

    5. ASAMAMIN في July 12th, 2012 8:31 pm

      والله لنا مليون سبب يجعلنا أن نعجل برحيل
      هذه العصابه ولنافى
      القصاص يامزدلفه
      مايزيدنا تصميم ورغبه
      تتزايدكل ساعه حتى نرد
      كرامتك وكرامة شعبنا
      الهمام الذى أصبح ضحيه
      لسلوكيات دخيله أتى بها
      هؤلاء الأرزقيه سنردها لهم قريبا والتحيه لك
      والعارلهم.

    6. Arondas في July 12th, 2012 9:31 pm

      next friday Ihope if we call (Safia Eshak)
      thanks & good luck

    7. ستو وداعه في July 12th, 2012 10:31 pm

      رباطة المؤتمر الوطني في مهمة إرهاب لطلبة جامعة الخرطوم
      http://www.youtube.com/watch?v=ACADW0GptGo
      تحت مرأى ومسمع .. بل تحت تواطؤ وحماية وتأمين الشرطة … يلهو هؤلاء الصبية (الرباطة) مدججين بالعصي والأسياخ والآلات الحادة .. لترويع وإرهاب الآمنين من الطلبة …

    8. ستو وداعه في July 12th, 2012 10:34 pm

      حسبي الله ونعم الوكيل لا حول ولا قوة الا بالله ليك يوم يالظالم
      كلهم كلاب زي بعض الى الجحيم ي كلاب الكيزان

    9. Fatma hasan في July 12th, 2012 10:59 pm

      يا اخوانة الشعب دة الفضل ليهو شنو؟؟؟ موت ضرب وجوع وحروب وفقر ومرض وفي النهاية جابت اغتصابات على عينك يا تاجر وبحمايته كمان ،المشرفات قالن متفقة معاهو وهي لو متفقة معاهو بتقاومه لغاية ما تصاب بالسكين ؟؟؟؟؟ القشير وعصابته فاتوا الوراهم والقدامهم والله دة اغتصاب وحقارة لايى راجل حايم في السودان لانه الحصل بالفاشر حيحصل في الخرطوم وفي كل انحاء السودان وبعد شوية حيدخلوا البيوت ويغتصبوا البنات والاولاد وبالسلاح عشان كدة ديل مفروض يبادوا سريعا . وين اهل البنت وين قبيلتها . ما قلنا ديل ما عندهم دين ولا بيعرفوا رب ولا نبي العصابة كل البيهمها السللللللللللطة وبس . المووووووووت للعصابة  

    10. ساري الليل في July 13th, 2012 1:16 am

      لا يكفي الأسف او عبارات الشجب و الإدانة و الانهزام,هذا شرف امرأة حره,إنه شرف أمة,إن لم يتم القبض على هذا الجاني و يشنق ويصلب في وسط مدينة الفاشر فعلى بلادنا السلام,على بناتنا السلام,على شرفنا السلام…
      أهيب بمواطني الفاشر و كافة مدن السودان ان يهبوا لإرغام من يحاول وأد هذه القضية على الانصياع لصوت أمة لا تعرف الضيم و لا ترضى لشرفها المساس..
      جعنا…عذبنا…قتلنا و لم يبقى لنا سوى الشرف يرفع هاماتنا…وهذا دونه الموت…

      فلنرى كيف ستقتص شريعة البشير من هذا المجرم..

    11. شباب التغيير في July 13th, 2012 2:21 am

      مدينةالنهود تصحي بلا للغلاء… في ابتكار جديد الشباب يهتفون الشعب يريد اسقاط النظام بعد صلاة الفجر مباشره ويوقظون النهود بلا للغلاء..
      وهذا يعكس مدي معاناة المواطنين التفاصيل لاحقآ

    12. محمد حسان في July 13th, 2012 7:43 am

      التار التار التا _ماذا أبقي لنا البشير وكلابه _إغتصاب صفية إسحق والتضييق علي أسرتها وجرجرت من كتبوا عن الموضوع _من الصحفيين _فاطمة غزالي _فيصل محمد صالح _د_عمر القرأي_الخذي والعار لجهاز الأمن _وكل فرد منتسب للمؤتمر الوطني_والأحزاب المتحالفة معه_وأئمة المساجد الذين _يثبتون همم الشعب_

    13. Muawia khater في July 13th, 2012 8:20 am

      مازلت مسلسل الاغتصاب في منطقة دارفور نطالب بحماية العنف ضد الطالبات منظمة العفو الدولية

    14. جنوبي قهران في July 13th, 2012 10:46 am

      اذا كان ما فيوه مؤامرة والتواطؤ هيثم لما اخبره الطالبات وقلن له تعال مسلح وجاء بعد نصف الساعة واكيد مسلح لماذا لم يطلق اعيرة نارية في الهواه حينما وجد الغرفة مغلقة والمجرم بداخله لا يبالي لطرقات الباب؟ ولماذا لم يطلق عليه النار بعدما فتح الباب وبادر باطلاق النار؟ هيثم يا هيثم سلاح ادوك ليوه لي شنو ؟ يقفذ قفذ المجرم فوق السور هاربا بعد جرئمة بربرية ولم طلق عليه النار؟

    15. محمد ميرغني في July 13th, 2012 12:01 pm

      هذه اغتصبت ليلا ولكن هتاك مت يغتصبن نهارا جهارابحسب العوذ والحاجه.حسبنا الله ونعم الوكيل

    16. حلومةبتكره الكيزان في May 8th, 2013 7:30 am

      والله الكيزان ديل اولادكلاب.حسي مذدلفه دي بكون عاكست حكومتم .اخير انا اتخارج قبل يتلفتو علي

    لا تتردد في ترك التعليق...