الإثنين  28  يوليو  2014
  • من نحن
  • راسلنا
  • اعلن معنا
  • ادعمنا
  • (حريات) من داخل مسجد الأنصار بودنوباوي

    June 30, 2012  

    (حريات)علي خلفية دعوة شباب الثورة السودانية للخروج في جمعة لحس الكوع نادي شباب التغيير وشباب وكوادر حزب الامة باعتصام في مسجد الهجرة بودنوباوي يبدأ من بعد صلاة الجمعة وحتي المغرب تناغما مع الثورة السودانية ورفضا لنظام القحط والجور.

    وبدأت الحشود تتقاطر مع وجود كثيف لشرطة مكافحة الشغب منذ الصباح. وأم الصلاة مولانا آدم أحمد يوسف نائب الأمين العام لهيئة شئون الأنصار الذي تعرض للإجراءات الاقتصادية منددا بها وقال إن هذا النظام قال إنه جاء لإقامة الدين وتحقيق مطالب الناس وفي النهاية انتهى بما إلى أنه الآن (مافي لا دين ولا عجين).

    وبعد الخطبة تحدث الامام الصادق المهدي مخاطبا الحشود المتحمسة:

    بلادنا في مفرق طريق وقد تأكد فشل هذا النظام فشلا تاما. ونحن الذين  تصدينا لمعارضته منذ البداية نخطط الآن لاتفاق علي النظام البديل وعندما نتفق علي النظام البديل سوف ننطلق في اعتصامات في كل السوح في السودان، وإلى ـن يحدث ذلك علمنا ـان بعض الشباب قد تنادي لاعتصام في المسجد هنا. نحن نستضيفهم ونرحب بكل من يريد أن يعبر عن رأي حر لأن هذا الشعب شعب حر (وهنا تعالت التكبيرات الحماسية) وواصل المهدي قوله: أؤكد لكم ـان اي اعتصام أو تعبيرات سلمية هي محمية بالدستور والقانون والشريعة وفي نفس الوقت نناشد كل السلطات أن تراعي ذمة البشر في كل ما تفعل فـأي تعرض بالعنف  للبشر يتنافي مع حقوق الشرع وحقوق الإنسان ولذلك ينبغي الا تتصدي لأي نوع من التعبير السلمي بعنف لأن العنف يولد العنف وندخل فيما دخلت فيه سوريا وغيرها من البلدان. لذلك نحن نقول إن كافة من يعبر عن رأيه بالوسائل السلمية محمي وعنده حق للقيام بذلك فنحن نستضيف الاعتصام ونعتقد ان كل المساجد وكل السوح العامة ينبغي ان تستضيف المواطنين ليعبروا عن مشاعرهم الحقيقية سلميا. وعندما تكتمل الصورة ونتفق علي البديل بوضوح تام والذي يحقق التحول الديمقراطي الكامل والسلام العادل الشامل سوف نعبر حركيا عن دعم هذا الموقف الي ان تتحقق هذه المقاصد ان شاء الله.  في ختام حديثي هذا اقول جاء تصريح اليوم ارحب به من الرئيس محمد مرسي قال انني جئت الي السلطة عبر ثورة ولا يمكن ان اتضامن مع اي ظالم يقهر شعبه. وقال انني مع الشعب السوداني في تحقيق تطلعاته مثلما حققنا تطلعاتنا في مصر.

    وبعد نهاية كلمته التهب المسجد كله بالحماسة والهتاف: الشعب يريد إسقاط النظام. وكان المهدي فيما علمت (حريات) قد خاطب مرسي مهنئا ومطالبا إياه بعدم التعاون مع الشموليين مهما رفعوا من شعارات.

    وقبل الفراغ من الصلاة هجمت قوات القمع علي المصلين بالغاز كاتم الأنفاس المسيل للدموع. والضرب بطلقات بعضها مطاطية وثبت أن بعضها من أعيرة نارية أي ذخيرة حية. وقد سقط ضحايا اثنين منهم إصابتهما بالغة ونقلا فورا للمستشفي  وأحدهما هو الصادق أبكر عبد الحميد (67 عاما) من شيوخ الأنصار ووكيل الإمام بالأزهري وقد أصيب بعيار ناري كما نشرت (حريات) التقرير الطبي من المستشفى الذي يثبت ذلك. والآخر عمار سر الختم . فيما أصيب آخرون بعلب الغاز البذيئ  وأصيبت اية هباني في ساقها فيما أصيبت آلاء حربي في فخذها وأصيب آخرون بالاختناق: امل سليمان وأبو ذر بابكر (زرزور)، فيما أصيب البعض بضربات عصي الرباطة مثل محمد آدم إدريس.

    وهذا وقد اظهر الشباب والشابات من قرفنا وشباب من أجل التغيير وشباب وكوادر حزب الأمة وأطباء من أجل الثورة  وأهالي ودنوباوي وقادة الأنصار الموجودون بسالة واقداما واستعدادا لمد المعتصمين بالكمامات والخل والمياه ووجدت كذلك بخاخات لاسعاف الممختنقين وقام أطباء من أجل الثورة بإسعاف المصابين.

    واظهر الشباب وطنية فائقة فكان علم السودان يرفرف الي جانب اعلام الأنصار وردد المعتصمون نشيد العلم كما رددوا هتافات الثورة

    فكوا دربنا وجعتوا قلبنا

    الشعب يريد إسقاط النظام

    مرقنا مرقنا ومافي رجوع نعلم نافع لحس الكوع

    يا امدرمان ثوري ثوري لن يحكما لص كافوري

    يا ام درمان شذي شذي ابقي قوية وما تهتزي

    عايد عايد يا اكتوبر عايد عايد يا ابريل

    بشار وبشير نفس التفكير

    حرية سلام وعدالة والثورة خيار الشعب

    كما حملوا لافتات تشيد بالثورة وتؤكد أنها طريق الخلاص.

    واستمرت الاحداث لما بعد صلاة المغرب حيث انفض الاعتصام كما خطط له وقد مثل شامة في درب الثورة والرفض وقدم عشرات من الجرحى وسجلا في الصمود أما الرباطة الذين فر بعضهم وهم يجمحون.

    كما سجلت الأحداث التي جرت داخل المسجد درجة البربرية التي وصل لها رباطة النظام، وانتهاكهم لحرمات الله فقد اطلقوا الغاز البذييء داخل المسجد واصابوا المصلين ولم تلههم حلقة الراتب بعد صلاة العصر ولا اقامة صلاة المغرب من مهاجمة المصلين بالبمبان وبالذخيرة الحية. وحينما سألت إحدى المعتصمات لأحد الرباطة مستنكرة: انتو ما بتصلوا؟ قال لها: نحن في حرب!

     

    Share

    التعليقات

    ( التعليقات الواردة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الصحيفة)

    12 تعليق على “(حريات) من داخل مسجد الأنصار بودنوباوي”

    1. سوداني اصيل في June 29th, 2012 6:08 pm

      ديل مسكوا غردون عجنوه عجن ما يعجنوا البهائم ديل

    2. ادريس احمد حامد في June 29th, 2012 6:15 pm

      تحيه ثورة الحريه والتجديد الى كل جماهير الشعب السودانى المناضل من اجل الحريه والديمقراطيه وقهر واسقاط نظام تجار الدين المشعوذين الموصوفين بكل ماهو قبيح ورزيا اهم اخوان الشياطين
      ثورى ياخرطوم ثورى ضد لص كافورى
      ثورة حتى النصر ضد المجرمين الكطلوبين للعداله الدوليه
      انها نهايه الطغاة

    3. عسوووله من الخرطوم في June 29th, 2012 7:00 pm

      التحية لأهلنا الأنصار الذين بصدقهم وحدوا السودان في زمن كان تنعدم فيه وسائل الإعلام ممايدل علي أصالة اهل السودان ووقوفهم مع الحق في أي زمان ومكان مهما كانت التحديات والظروف لذلك أنا متفائل بس الناس ما تيأس والنظام ده أوهن من بيت العنكبوت ولا أعلم الغيب ولكن لن يأخذ مننا وقت طويل وأقول لمطلوب لاهاي ناسك ورباطتك المحرشين المابكاتلوا لكن نحن والشباب أصحاب حق وقضية وطن يجمعنا لن نتركه للصوص وعصابة الانتهازيين
      تحية خاصة للشباب الشجاع و اقول لي أخوانا خارج السودان لازم نعمل قناة فضائية تناصر الحق وتنور وتوصل المعلومات للمواطنين الشرفاء الذين لا يستخدمون الانترنت

    4. mohammed في June 29th, 2012 8:20 pm

      ياتو رصاص ما عقبو خلاص ..ياتو زمن دام للأنجاس

    5. mohammed في June 29th, 2012 8:30 pm

      هسسسسسة متظاهرين
      طالعين و ما راجعين
      و حنعمل الثورة
      وحنسقط الدولة
      حيكون جنس موضوع
      و حتشوفوا لحس الكوع
      نحنا ما عمﻼ
      إنت العميل بالجد
      إنت الظلمت الناس
      إنت الحرقت الباص
      و إنت الضربت الناس
      و دقست يا ريس
      مرقوك متيس
      السوو بيت بقفاك
      و قالوا الخلوق راجياك
      و الناس صحيح راجيااااك
      ترحل على ﻻهاي
      تسدّ ما تمرق
      نحنا الشذوذ آفاق؟ يا كلب يا أفاق؟
      يا حرامي يا سرّاق
      ورينا سعرك كم؟
      و الناس بتدفع دم؟
      عشرين سنة و زايدة
      شارعين و كبري و سد
      إن شاء الله في ﻻهاي
      تنسد ما تنفك
      شن الشوارع ياخ؟
      الرملها منهوب..ﻻ فيها شكل أسفلت
      رادمنها بالطوب…خربت لساتكنا
      ملت الجيوب بالقد
      و شن الكباري كمان؟
      الفيها ماتوا الناس؟
      ما شفتو كبري الكفرة
      جوووووة البلد واقف خمسين سنو و أكتر
      لليلة ما إنداس
      يا الشلتو حال الناس
      و السوّى ما حداث
      باكر بجيك الدور….يا كلب يا مأجور
      يا الضارب العزل….بالفاس و بالساطور
      تضرب بإسم الدين….ما طاري يوم الدين
      يوم الحساب بالجد..يوم يسألك ربك
      إن كان صحيح قالك…تاكل عرق خلقو
      تترقى بإسمو
      و تطعن عديل إسموو
      يا كوز و يا شيطان…
      شمسك خﻼص غربت
      فجر الخﻼص هلّ
      ﻻ أمن ﻻ جرذان
      وحنحرر السودان

    6. احسان البشير في June 29th, 2012 9:58 pm

      بسم الله الرحمن الرحيم
      سيروا وعين الله ترعاكم-ثوره ثورة حتى النصر وحتى نيبد كلاب القصر-ديل حموا السودان تابيده -خلاص-لازم تنفذوا حكم الاعدام فيهم يا شباب

    7. رصد شباب التغيير في June 29th, 2012 11:01 pm

      شهيدان في الابيض برصاص الشرطه وشهيدان في امدرمان داخل مسجد ودنوباوي خنقآ بالغاز القاتل والشهيدان كانا يعانيان من مرض الازمه المزمن وشهيد في بارا ..وعدد هائل من الاصابات في جبره ومدينةالنيل والحاج يوسف والمعموره … كما ان احد شهيدي الابيض يبلغ من العمر 15 سنه فقط…سبحان الله..فصبرآ جميل والله المستعان

    8. احمدالطيب في June 29th, 2012 11:19 pm

      التحيةللابطال الاشاوس ولتنا معكم لننال شرف المشاركة في اسقاط السفلة.

    9. شباب التغيير في June 30th, 2012 1:18 am

      بشار وبشير نفس التفكير

    10. wad omdurman في June 30th, 2012 6:19 am

      فلتتحول الي سوريا اخري ايها الامام يجب اخراج سلاح الامة لان هاؤلاء الاوغاد الجبناء لاينفع معهم الا القوة فلنقم بقتلهم جميعا قاتلي الاطفال

    11. سوداني في June 30th, 2012 6:33 am

      دعونا نمضي للامام _ وبنفس الحماس نرتب للجمعة القادمة _ جمعة (شذاذ الافاق)

    12. سوداني في June 30th, 2012 8:46 am

      صفحات يمكن من خلالها مشاهدة المواقع المحجوبة
      fevertunnel.info
      او الصفحة التالية
      proxybeud.info
      ما عليكم إلا الذهاب اي من الصفحتين بالاعلي وكتابة عنوان ا لراكوبة او حريات في المكان المحدد في الصفحة والضغط علي كلمة Go
      الرجاء ارسال هذه المعلومات لمن لا يتمكن داخل السودان من مشاهدة هذه المواقع عبر الايميل او الفيس بوك

    لا تتردد في ترك التعليق...