السبت  19  أغسطس  2017
  • من نحن
  • راسلنا
  • اعلن معنا
  • ادعمنا
  • قاتل الطفل رقيب بالاستخبارات

    August 9, 2017  

    (حريات)

    أعلنت سلطات نظام المؤتمر الوطنى عن القائها القبض على قاتل الطفل / بدرى طاهر ابراهيم.

    وكانت عربة تاتشر صدمت الطفل بدرى بمدينة سنكات على طريق الخرطوم بورتسودان قبل نحو اسبوعين ، وحمل السائق الطفل بحجة اسعافه ومنع والدته من ركوب العربة  ، ثم اتضح لاحقاً انه لم يوصل الطفل الى أى مستشفى وانما دفنه واختفى .

    وألقت السلطات الحكومية القبض على أحمد ابراهيم خلف الله الشهير بعنبرية الذى اعترف بجريمته وارشد على مكان اخفائه جثة الطفل .

    وقال مصدر مقرب لأسرة الطفل القتيل من بورتسودان ، ان القاتل أحمد ابراهيم خلف الله ، يعمل في الإستخبارات العسكرية برتبة (رقيب) ، والحق منذ مدة بمكتب التصنيع الحربي في ميناء بورتسودان.

    وأضاف ان القاتل دفن جثة الطفل بدري في الرمال خلف مبنى داخليات البنات بمدينة بورتسودان ، ودفنها على عجل ، مما أدى الى ان تنهشها الكلاب الضالة.

    وقال المصدر (الأجهزة الأمنية كانت تحاول قتل القضية ، كما تفعل دائماً عندما يكون الجاني تابعا للأجهزة الأمنية ، ولكن التظاهرات الحاشدة التي عمت مدينة سنكات وقراها ، وحالة الغضب العارمة التي عمت أنحاء كثيرة من الشرق إضافة لتهديد ناظر الهدندوة السبت الماضي وإمهاله للسلطات (10) أيام لفك طلاسم القضية وإلا سيقوم بتصعيد القضية شعبياً ، كل ذلك أدى إلى قيام السلطات بإعلان القبض على القاتل ، الذي مثل جريمته أمام الشرطة قبل ان يقدم إعترافاً مسجلاً أمام نيابة بورتسودان).

    وأضاف المصدر ( قضية الطفل بدري وحدت البجا ، وأكدت بان هذه الحكومة تخاف ولا تعدل ، وانها لا تعمل إلا تحت الضغط ، وأكثر ما يضغط عليها ويخيفها توحد الجماهير) .

    وأوضح الناشط المعروف سيد الطيب فى صفحته على الفيسبوك ان المجرم كان طيلة الايام الماضية ضمن قروب فيسبوك تم انشاؤه من اجل البحث عن ضحيته الطفل بدري !. وعلق قائلاً ( تخيل شخصا بهذا الاجرام يتمتع بحصانة … تخيل ان شخصيات بهذا الاجرام واللا انسانية تتحكم في مصير بلد وشعب بل بعضهم يسير بعربات بلا لوحات واخرين بعربات سيادية فوق القانون).

    Share

    التعليقات

    ( التعليقات الواردة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الصحيفة)

    3 تعليق على “قاتل الطفل رقيب بالاستخبارات”

    1. Zoul zalan في August 9th, 2017 7:58 pm

      یا جماعه دی بلد ولا عصابات بلاش منها

    2. عبدالمنعم الصديق في August 10th, 2017 3:26 am

      مجرم (الأنقاذ )يكتل الزول كأنو جراده / يوم الزنقه ياما يفر شجاعتو جداده / الغش والخيانه فى طبعو باقيه عباده / ما بتخارجو لا تاتشر بلا لوحات لاقانون مخالف العاده .

    3. بعشوم في August 10th, 2017 5:31 am

      بالله دا كلام دا

    لا تتردد في ترك التعليق...