الإثنين  23  أكتوبر  2017
  • من نحن
  • راسلنا
  • اعلن معنا
  • ادعمنا
  • البروفيسير محمد الأمين التوم : النظام التعليمى الحالى منهار كلياً ولا يمكن اصلاحه

    July 31, 2017  

    (حريات)

    أكد البروفيسير / محمد الامين التوم – عالم الرياضيات والخبير فى قضايا التعليم – انهيار النظام التعليمى فى السودان كليا الى درجة انه لا يمكن اصلاحه .

    وأوضح البروفيسير محمد الأمين فى حوار مع الاستاذ / الرشيد سعيد يعقوب ، فى برنامج (ملفات) لراديو دبنقا ، ان السلطة الحاكمة القائمة حالياً وبوصفها سلطة دينية شمولية هدفت منذ انعقاد مؤتمرها حول التعليم 1990 الى صبغ المناهج التعليمية بصبغة تلقين عقائدى آيديولوجى مما يتناقض مع جوهر العملية التعليمية ، حيث ان أى تعليم ذى جودة انما يهدف الى تمكين الطلاب من التفكير المستقل والنقدى .

    وعدد البروفيسير عدداً من شواهد انهيار النظام التعليمى فى السودان ، مثل محدودية الوصول ، حيث اتيح التعليم قبل المدرسى عام (2009/2010) لـ(34.3%) فقط ، وتعليم الاساس لـ(73.2%) ، والثانوى لـ(34.8%) ، وهذا مع عدم انصاف فى توزيع فرص الوصول بين اقاليم السودان المختلفة .

    وأكد عدم جودة التعليم فى السودان من حيث غالبية المؤشرات المعتمدة عالمياً .

    وأوضح البروفيسير محمد الأمين ان السلطة الحاكمة اذ رفعت يدها عن الانفاق على التعليم الا انها لا تزال تتحكم بصورة مطلقة فى المناهج التعليمية للسيطرة على العقول ولاعادة انتاج سلطتها ونمط مجتمعها .

    واضاف انه فى الدول النامية ، وبحسب المعايير العالمية ، يجب ان تصرف الدولة مالا يقل عن 5% من الناتج القومى الاجمالى على التعليم ، فى حين يتراوح الصرف على التعليم فى السودان  ما بين (0,8%) الى (2,4%) من الناتج القومى الاجمالى . وللمقارنة فان تونس 2014 ورغم تقدمها النسبى خصصت (7%) من الناتج القومى للتعليم.

    وأضاف ان دراسة ذات مصداقية انجزت بالتعاون ما بين وزارة التعليم ومنظمتى أوكسفام وانقذوا الاطفال كشفت بان السلطة فى السودان تصرف على تلميذ الاساس ما بين (0,1) الى (0.4) دولار ، فيما تصرف غانا (107) دولار ، والمغرب (360) دولار ، وتصرف ماليزيا (952) دولار على التلميذ سنوياً .

    وأكد البروفيسير محمد الأمين التوم ان النظام التعليمي الحالى منهار كلياً بحيث لا يمكن اصلاحه ، ولا بد من تأسيس نظام تعليمى ديمقراطى بديل ، يشارك فى وضع اهدافه وسياساته جميع اصحاب المصلحة ، وعلى رأسهم أولياء الامور والمعلمين ومجالس التعليم المنتخبة ديمقراطياً.

     وتشير (حريات) الى ان البروفيسير محمد الأمين التوم سبق ووثق فى دراسة اكاديمية معمقة انهيار التعليم الجامعى فى ظل نظام الانقاذ .

    (استمع للمقابلة على الرابط أدناه):   

    https://www.dabangasudan.org/ar/milafaat/milafaat-detail/milafaat-sudania

    Share

    التعليقات

    ( التعليقات الواردة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الصحيفة)

    لا تتردد في ترك التعليق...