الأحد  25  يونيو  2017
  • من نحن
  • راسلنا
  • اعلن معنا
  • ادعمنا
  • نص بيان هيئة الدفاع عن محمد صالح الدسوقى

    May 13, 2017  

    (حريات)

    بيان من هيئة الدفاع عن محمد صالح الدسوقي عبدالباقي المتهم تحت المادة 126 “الردة” من القانون الجنائي السوداني

    بتاريخ 7-5-2017 تقدم موكلنا بعريضة امام محكمة الأحوال الشخصية امدرمان وسط مطالبا فيها بتغيير ديانته من “مسلم ” الى “لاديني” وتم شطبها وعدم قيدها .

    بتاريخ 8-5-2017 توجه موكلنا الى نيابة امبدة وسط  وطلب من وكيل النيابة تغيير ديانته من “مسلم” الى ” لاديني” وعلى الفور وجهت النيابة بفتح بلاغ ضده تحت المادة 126 -الردة- من القانون الجنائي السوداني والمادة 69-الاخلال بالسلام العام من ذات القانون .

    بتاريخ10-5-2017 تم نقله الى رئاسة شرطة محلية امبدة  وتمت اعادته الى القسم في ذات اليوم.

    كما طلبت النيابة العامة صباح اليوم الموافق 11-5-2017 محضر التحري ، ثم تم ترحيل موكلنا لمقابلة المدعي العام بعد ظهر اليوم وبعد عرضه علي طبيب نفسي داخل وزارة العدل ثم شطب البلاغ بموجب تقرير الطبيب النفسي بدعوي الجنون ، مع العلم بأن الجنون دفع يقدمه المتهم او ممثله القانوني ونحن في هيئة الدفاع لم ندفع بذلك والمتهم أيضا” لم يتقدم بهذا الدفع ، كما أن الجنون لا يتم التحقق منه الا بعد عرض المتهم علي لجنة طبية بمستشفي مختص بالأمراض العقلية والنفسية.

    ان موكلنا كان يسعي الي  إلغاء خانة الديانة في البطاقة الثبوية ، وانه يعتبر  وجود المادة 126 انتهاكا” لحرية الدين والعقيدة والفكر ، وتسهم في ترسيخ الفرقة الدينية ..

    إننا نؤكد علي ان وجود المادة 126-الردة- في القانون الجنائي السوداني ينتهك الحق في حرية الدين والعقيدة المنصوص عليها في المادة 28 من دستور السودان والإتفاقيات والمواثيق الدولية و الإقليمية لحقوق الإنسان و المصادق عليها من قبل حكومة السودان مثل : العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية- والميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعوب.

    كما نؤكد على قيم المواطنة والعدالة والمساوة وحرية الدين والعقيدة.

    هيئة الدفاع :

    رفعت عثمان مكاوي

    الفاتح حسين محمد علي

    سمية الشيخ محمد

    المحامون.

    (للمزيد أدناه):

    http://www.hurriyatsudan.com/?p=222912

    Share

    التعليقات

    ( التعليقات الواردة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الصحيفة)

    تعليق واحد على “نص بيان هيئة الدفاع عن محمد صالح الدسوقى”

    1. الطيب في May 13th, 2017 4:02 pm

      الفقهاء يعتقدون (وهم محقون) أن الإسلام سينتهي بمجرد إلغاء حد الردة.

    لا تتردد في ترك التعليق...